Back to homepage
 

الاكثر قراءة


لحظة بلحظة

كيف ترضين زوجك خلال العلاقة الجنسية؟

لا يكفي أن تتقن الزوجة جميع وضعيات العلاقة الجنسية حتى ترضي زوجها. فلإنجاح التجربة، ثمة قواعد لا غنى عنها على الزوجة اتباعها. لنستعرض خمساً منها هي الأهم.

الاعتناء بالنفس
تتضمن هذه القاعدة ارتداء اللانجري وإزالة الشعر الزائد ونظافة الجسم. تخلصي إذاً من ملابسك
الداخلية القديمة، وما من حاجة لدفع الكثير من المال، فالألبسة الناعمة البعيدة عن التكلف مثيرة للغاية وستفي بالغرض. أما بالنسبة إلى إزالة الشعر، فاحرصي دائماً على ملمس حريري من دون أن تهدري وقتك على الشعيرات القصيرة التي يصعب التخلص منها، فأغلب الظن أن زوجك لن يلاحظها. وبعد يوم عمل طويل في المكتب، تأكدي من أخذ حمام سريع.

أصول الكلام
قد يخفي الرجل عيوبه تحت قميص وربطة عنق جميلة ولكن لا مهرب من إظهارها في العلاقة فاحرصي
على ألا تتفوهي بأي تعليق حتى ولو كان بسيطاً، فهو حساس مثلنا وما من حاجة لأن نذكره بعيوب لم ينسها أصلاًّ! وبالإضافة إلى ذلك، حاولي ألا تجربي أموراً جديدة في العلاقة من دون أخذ رأيه أولاً. وتذكري، الرجل كالمرأة يحب المغازلة والتودد، لا تحرميه هذه المتعة بدخولك رأساً في صلب الموضوع. أعطي كل مرحلة حقها. ومن أصول التحدث أيضاً تجنب المواضيع الجدية كالإنجاب والأهل، فالرجل بحاجة إلى التركيز ليدخل في جو العلاقة.

التوجيه
ليس من السهل التوصل إلى تناغم بين جسدين ولذلك على الزوجة توجيه حركات زوجها من دون
انتقاد وذلك من خلال بعض العبارات الشائعة الاستخدام مثل "أسرع قليلاً لو سمحت" أو "أحببت الوضعية السابقة". وفي حال وجود صعوبة في التعبير بالكلمات، يمكن التحكم بالتنهدات للتعبير عن الرضا. كذلك من المهم جداً أخذ المبادرة، فلا شيء أسوأ من الزوجة التي تتحول إلى لوح خشب في السرير. بإمكانها مثلاً تغيير الوضعية أو مداعبة زوجها وتقبيله وإبداء رغباتها بتوجيه حركة يديه برفق.

المداعبة الفموية
هل بلغت النشوة قبل شريكك؟ حان إذاً وقت الاعتناء به. سيفهم زوجك أن جسمك لم يعد مستعداً
لاستقباله، ولكن بوسعك إرضاء رغباته بالمداعبة الفموية. وبالحديث عن هذا النوع من المداعبة، لا بد من الإشارة إلى أن بعض الزوجات يتقن استخدام الأسنان برفق، ولكن الأغلبية فلا. تجنبي الوقوع في مثل هذا الخطأ وركّزي فقط على استخدام الشفتين.

استخدام الواقي الذكري
في حال لم يرغب الزوجين بإنجاب الأطفال ويفضلان استخدام الواقي الذكري، اعرفي متى تذكرين
زوجك به. انتظري الوقت المناسب فلا تسأليه "أين الواقي" في وقت مبكر من العلاقة بل انتظري إلى أن تشتد الإثارة لتقولي له مثلا: أرغب فيك بشدة (حتى لا يفقد الانتصاب) ولكن علينا توخي الحذر. أما في حال تمزق الواقي الذكري فلا جدوى من التوتر. اذهبي إلى الصيدلية في أسرع وقت ممكن وخذي حبة الطوارئ.
وكالات
2012 - تشرين الأول - 23

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك