GA
GA
Back to homepage
 

هل يرث أولاد النجوم نجوميّة ذويهم؟

إنّ ظاهرة توارث الفن ليست بحالة جديدة، بل شهد الوسط الفني على الكثير من النجوم الذين ورثوا مواهبهم الفنية عن ذويهم والأمثلة كثيرة على هذا الموضوع لكن خلال الأيام الأخيرة شهدنا ظهور مواهب جديدة لأبناء الفنانين.

بعد الحلاني ابنة دياب
على خطى ما قامت به الفنانة ماريتا الحلاني ابنة فارس الغناء العربي عاصي الحلاني، أقدمت جانا ابنة الفنان عمرو دياب على طرح أغنية بصوتها عبر يوتيوب وهي باللغة الإنكليزية من كلماتها وألحانها تحمل عنوان Mouth taped shut، وهي نفس الطريقة التي اعتمدتها ماريتا، ومن اللافت أنّها تقدّم أيضاً اللون الغربي رغم أنّ والدها الفنان عمرو دياب نجم عربي، لكن دوماً ما يُدخل مزيجاً من الإيقاعات والتوزيع الموسيقي الشرقي والغربي معاً.

نجل محمد عبده يغنّي لوالده
كذلك الأمر بالنسبة لنجل الفنان محمد عبده، عبد الرحمن، حيث انتشر له فيديو خاص وهو يغنّي إحدى أغنيات والده ولاقى هذا الفيديو رواجاً بعدما رأى متابعو مواقع التواصل الاجتماعي أنّه يتمتع بصوت جميل.

حفيدة أم كلثوم ترث صوتها
كذلك انتشر أخيراً أيضاً فيديو لفتاة تدعى سناء المرسي جذبت الأضواء صوبها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ظهورها في مقطع فيديو وهي تغني لكوكب الشرق أم كلثوم ببراعة رغم أنها تبلغ أربعة عشر عاماً فقط، وقيل إنها حفيدة أم كلثوم فالراحلة تكون جدّتها لناحية والدتها بحسب ما انتشر، لكن في الحقيقة إنّ كوكب الشرق لم تنجب أولاداً وجدّة سناء مرسي هي شقيقة الراحلة أم كلثوم لذا قيل إنّها حفيدتها.

وهنا لا بدّ من التعقيب أنّ هناك عدداً من أولاد الفنانين يحملون جينات فنيّة أصيلة، ويتمتعون بأصوات جميلة إلا أنّ ذويهم يمنعون دخولهم الوسط الفني وربما خلال الفترة الراهنة فقط مثل نجل الفنان نبيل شعيل وابنة الفنان وائل جسار.

فهل سيمتهن هؤلاء الشباب الصغار مجال الفن والغناء خلال السنوات المقبلة؟
نواعم
2017 - كانون الثاني - 10

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك