Back to homepage
 

بالصور.. ما اكتشفه الجيش على مدخل المخيم كان صادماً!

                                                                                                           
"ليبانون ديبايت"

يستخدم بعض التجار اساليب مبتكرة لممارسة اعمال التهريب من - الى بعض المخيمات الفلسطينية.

تظهر صور حصل عليها "ليبانون ديبايت" احدث تلك الابتكارات وهي عبارة عن "صهريج محروقات" جرى تعديله لكي يتلائم مع طبيعة اعمال التهريب، اذ صمم بطريقة مبتكرة تزيل اية شكوك حول وجهة استخدامه. ويبدو من الصور ان "الصهريج المعدل" استخدم في اخفاء ونقل اكياس الاسمنت الى داخل المخيم، وتصميمه مكنه من العبور براحة حتى تحول الى اداة تهريب ناجحة تذر الاموال على اصحابه.

لكن عصر "الصهريج" لم يدم طويلاً اذ استطاع عناصر مديرية المخابرات الذين تواجدوا عند حاجز الجيش الموضوع على مدخل مخيم الرشيدية للاجئين الفلسطينيين في صور، من اكتشاف حقيقته اثناء محاولته الدخول الى المخيم وتفريغ حمولته من اكياس الاسمنت المستخدمة في البناء.

اما اللجوء الى هذه الطريقة فتعود اسبابها الى قرار منع اعمال البناء في المخيم حيث يحاول بعض التجار الاستفادة بطريق غير مشروعة وادخال مواد البناء الى المخيم باسعار تفوق ثمنها الطبيعي.

واذ عبرت مصادر متابعة عن ذهولها مما رأت، ابدت تخوفها من امكانية ان تُستخدم آليات مماثلة في اعمال ذات طابع امني، ودرءً للاسوأ، يتوقع ان تشهد مداخل المخيمات خاصة الجنوبية منها تشديداً في الاجراءات الامنية وطرق البحث خوفاً من تكرار الحادثة وسعياً خلف توقيف آليات اخرى ربما تكون موجودة.

ليبانون ديبايت
2017 - أيلول - 06

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك