Back to homepage
 

الاعتداء على كاهن ونجله بالضرب المبرح في طرابلس

انهال شبان بالضرب على الكاهن عبدالله سكاف ونجله امام مطرانية الكاثوليك في طرابلس بعدما طلب منهم عدم تدخين النرجيلة امام الكنيسة وتم نقله الى المستشفى وهو مصاب برضوض وكسور.

وقد نفذ الجيش اللبناني انتشار كثيف في شارع الكنائس وشارع الحميدي في طرابلس بعد حادثة الإعتداء وهو يقوم بعمليات بحث وبمداهمات لالقاء القبض على الفاعلين.

وأكد المدبر البطريركي لأبرشية طرابلس للروم الملكيين الكاثوليك المطران جورج بعقوني ان الحادث لا يحمل أي خلفية سياسية او طائفية وجميع أبناء المدينة هم أخوة، وتمنى على وسائل الاعلام عدم تحميل الحدث اكثر من حجمه، معتبرا ان الامور انتهت عند هذا الحد، شاكرا للاجهزة الأمنية على الجهود التي بذلتها لا سيما توقيف المعتدين على الاب سكاف.

وقال النائب السابق مصطفى علوش لصوت لبنان انه لا يتوقع ارتدادات لحادثة الاعتداء على الخوري عبدالله سكاف في طرابلس لان الحادث محصور وبالتاكيد سيكون هناك من يصطاد بالماء العكر ويستثمر الحادثة طائفيا.


موقع بصراحة
2012 - كانون الأول - 30

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك