Back to homepage
 

هذا هو منفذ تفجير صيدا

كشف مصدر أمني لبناني أن شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي حققت تقدماً لافتاً في تفكيك خيوط تفجير صيدا الذي حدث مؤخراً واستهدف أحد كوادر حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان.

وأكد المصدر أن التفجير نفذه "الموساد الإسرائيلي"، وأن عملية تعقب المنفذين أُنجزت بسرعة كبيرة.

وكشف المصدر أن تفريغ محتوى كاميرات المراقبة في مكان التفجير، وتعقب الاتصالات وجهود فرع المعلومات "أثمرت إنجازاً أمنياً لافتاً"، وسيجري إعلان تفاصيله في بيان مفصل.

كما كشفت مصادر أمنية أن شعبة المعلومات صادرت سيارتين استخدمتا في محاولة الاغتيال في صيدا.

وكانت حركة حماس أعلنت الأحد الفائت إصابة محمد حمدان وهو أحد كوادرها التنظيمية، بتفجير سيارته في محلة البستان الكبير بمدينة صيدا.

وقالت الحركة في بيان لها إن المؤشرات الأولية تميل إلى وجود أصابع إسرائيلية خلف التفجير.

وذكرت معلومات صحافية أنّ المجموعة التي نفذت التفجير تتألف من ثلاثة أشخاص، وتعرّفت القوى الأمنية على اثنين منهما احدهما يدعى احمد بيتية وهو من طرابلس. وشارك بيتية بتنفيذ العملية مع شخص ثانٍ في حين كان ينتظرهما الثالث في السيارة.

وأضافت المعلومات أن الثلاثة متوارون عن الانظار ، ورجحت ان يكونوا قد أصبحوا جميعا خارج لبنان .
وكالات
2018 - كانون الثاني - 20

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك