Back to homepage
 

بعد تحول لون نهر البردوني الى أحمر.. هذا ما كشفته وزارة البيئة

                                                                                                           
                                                                                                           
إثر التداول بالصور حول الاحمرار الذي شهده نهر البردوني في زحلة قبيل الساعة الواحدة/ الثانية ظهراً، طلب وزير البيئة طارق الخطيب إجراء الكشف اللازم على مجرى النهر ومصادر التلويث المحتملة.

وقد أظهرت المتابعة الاولّية أن اللون الاحمر ناتج عن صبغة حمراء من احد المحلات في حزّرتا.

وكان موقع "جرس سكوب" نشر على تويتر صوراً لنهر البردوني في زحلة الذي تحول لون مياهه إلى الأحمر لأسباب مجهولة.

ويتخوف المواطنون من عملية تلوث تقضي على أحد معالم عروس البقاع.

وفور انتهاء التحقيقات واستناداً الى القوانين المرعية، ستتخذ وزارة البيئة أقصى الإجراءات بحق كل من يظهره التحقيق مسبّباً هذا التلويث او مساهماً فيه.

وقد أصدرت بلدية زحلة المعلقة وتعنايل، بيانا حول الموضوع جاء فيه: "بتاريخ 24 شباط 2018 وحوالي الساعة الثانية بعد الظهر، لاحظنا اصطباغ مياه نهر البردوني باللون الأحمر، فبادر رئيس البلدية المهندس اسعد زغيب على الفور الى الاتصال بوزير البيئة وطالبه بالتحرك السريع لمعالجة الموضوع، وتواصل معاليه مع المدعي العام الاستئنافي في البقاع منيف بركات. وبناء على توجيهات وزارة البيئة والنيابة العامة توجه وفد من وزارة البيئة برفقة السيد جورج عقل ودورية من أمن الدولة، إلى بلدية حزرتا حيث تبين ان مصدر التلوث صادر من احد المحال فيها. وحتى الساعة تتابع بلدية زحلة بشخص رئيسها وكافة اداراتها المختصة الموضوع لتبيان الحقيقة وعرضها على الرأي العام".




رصد موقع ليبانون ديبايت
2018 - شباط - 24

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك