Back to homepage
 

شربل طنوس ضحية جديدة لحوادث السير

توفي أمس الشاب شربل طنّوس (21 عاما) بحادث سير مروّع على الطريق البحرية بمحاذاة نهر الكلب.

ونعت صفحة القديسة رفقا - تلال عين سعادة على حسابها عبر فيسبوك " شربل عازف الأرغن ومسؤول جوقة الأطفال في قداس الأحد في رعية القديسة رفقا".

وشربل طالب هندسة معمارية في جامعة الروح القدس الكسليك وكان معروفًا بنشاطه الديني في العمل الرعوي بالجامعة وفي الحركة الرسولية المريمية وفي رعيته وفي "mej" مدرسة العائلة المقدّسة - الفنار.

ونعت أيضًا صفحة "USEK student pulse" عبر فيسبوك طنوس، وقالت: "اليوم لا نودع زميلا جامعيا ورفيقا حزبيا فحسب. اليوم نودع فردا من أفراد عائلتنا أطفأ الموت حياته على الأرض ليكون لنا شمعةً مضاءةً في السماء. شمعةٌ، عرفناها بيننا نشيطة، عاملة، مؤمنة. فكان الزميل والصديق والأخ والرفيق. فبالرغم من وقته الضيق في دراسة العمارة التي أحبها، لم يكتفي شربل طنوس بنضاله الحزبي في نادي Students Pulse الطلابي، بل التحق بالعمل الرعوي الجامعي خدمة للمسيح الذي عشق حتى ناداه الأخير ليكون ملاكا إلى جانبه.
ننعي اليوم وبغصة شديدة رفيقنا الغالي، عريسنا في السماء، شربل طنوس. ونتقدم من أهله ورفاقه بأحر التعازي".






رصد موقع ليبانون ديبايت
2018 - أيار - 24

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك