Back to homepage
 

روسيا تؤكد انتشارها أمام المنطقة منزوعة السلاح بالجولان

أعلن نائب القوات الروسية في سوريا الجنرال سيرغي كورالينكو اليوم الجمعة، أن "مراكز الشرطة العسكرية الروسية ستتشر أمام المنطقة منزوعة السلاح في الجولان، التي تسيطر عليها قوات الأمم المتحدة وليس في داخلها".

وشدد كورالينكو في تصريحات نقلتها وكالة "نوفوستي" الروسية، على أنه "لن تكون هناك شرطة عسكرية روسية في المنطقة منزوعة السلاح، وستوفر مراكز المراقبة التي ستنشر بالقرب منها السلام في المنطقة السورية، ولا سيما في محافظة القنيطرة".

وفي السياق ذاته، أكد العقيد نائب قائد قوة لشرطة العسكرية الروسية بسوريا فيكتور زايتسيف، أن وحدات من هذه القوة ستقيم 8 مواقع قرب المنطقة المنزوعة السلاح، في الجولان الفاصلة بين سوريا والأراضي الفلسطينية.

وقال العقيد الروسي: "نحن الآن في معبر الفيسيا، بمحافظة القنيطرة، حيث تم نشر أول مركز مراقبة للشرطة العسكرية الروسية، وفي القريب العاجل، سننشر سبعة مراكز أخرى، وكلها لضمان أمن المدنيين في محافظة القنيطرة".

يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي استولى على مرتفعات الجولان السورية، خلال ما يسمى "حرب الأيام الستة" في عام 1967.
وكالة نوفوستي
2018 - آب - 10

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك