Back to homepage
 

بعد الحديث عن ثروة عون.. رئاسة الجمهورية تتحرّك

وجّه المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، رسالة الى وزير العدل الاستاذ سليم جريصاتي طلب منه فيها، تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، الطلب الى النيابة العامة التمييزية اجراء التعقّبات لتحديد الجهات التي لفّقت ادعاءات نسبتها الى مجلة "فوربس" الاميركية عن امتلاك رئيس الجمهورية "لثروة تقدر بما يفوق المليار دولار اميركي"، فيما تبين ان المجلة المذكورة لم تنشر اي معلومات تتعلق بالرئيس عون.

وجاء في كتاب المدير العام للرئاسة ما يلي:

"ورد في صحيفة النهار الصادرة بتاريخ 17/9/2018 ان بعض المواقع الالكترونية تنشر مقالات ودراسات تدعي فيها بأن فخامة رئيس الجمهورية صاحب ثروة تقدر بما يفوق المليار دولار اميركي، وتنسب ادعاءها الى مصدر شهير وهو مجلة "فوربس" الاميركية، بينما لم تنشر هذه المجلة اي معلومات تتعلق بفخامة الرئيس.

ومن بين المواقع التي تنشر المعلومة الملفقة موقع "TopRichest"، ويتم تداول "البوستات" الملفقة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعليه، وتنفيذاً لتوجيهات فخامة الرئيس، أطلب الى معاليكم الطلب الى النيابة العامة التمييزية إجراء التعقبات بشأن ما تقدم تمهيداً لاتخاذ جميع التدابير الاجرائية والاصولية والقانونية بحق ملفقي الخبر".

وكانت قد ضجّت مواقع التواصل الإجتماعي الاسبوع الماضي بخبر نُسب لموقعين إلكترونيين جاء فيه أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون حل رابعا في قائمة الأثرياء اللبنانيين.

في السياق، صدر عن مكتب جريصاتي البيان الآتي: "بالاستناد إلى كتاب المديرية العامة لرئاسة الجمهورية، وبناء على توجيهات فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، طلب وزير العدل من النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود بتاريخه تحريك الدعوى العامة في ما نشر تضليلا عن ثروة فخامة رئيس الجمهورية، نقلا مزعوما عن "فوربس"، ما من شأنه ملاحقة المضللين والمفترين".

2018 - أيلول - 18

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك