Back to homepage
 

اسرائيل "تضرب" مرفأ بيروت؟

"ليبانون ديبايت"

مرَّ خبر اعلان اسرائيل نيتها اقامة مشروع لخط سكك الحديد يربطها بمنطقة الخليج، مرور الكرام على لبنان المعني الأول بالخطوة الاسرائيلية، لما لها من تأثير سلبي على موقعه الاستراتيجي للبواخر التي تأخذ من فرفأ بيروت قاعدة لها للانطلاق بها نحو الخليج العربي عبر البر. فاسرائيل تريد من هذه الخطوة، ضرب الدور الذي يلعبه مرفأ بيروت وانتزاعه لصالح ميناء حيفا الذي سيكون بوابة الخليج العربي من خلال نقل البضائع المستوردة من اوروبا وغيرها عبر سكة الحديد من اسرائيل الى السعودية فدول الخليج الاخرى.

في المقابل، يعاني لبنان من أزمة نقل البضائع المستوردة برا عبر معبر نصيب، وفي غياب خط سكك حديد يربطه بالعمق العربي وبتكاليف أقل بكثير من نقله براً. الانفتاح الاسرائيلي ليس وليدة صدفة بل تريد من خلاله تل أبيب أن تأخذ دور بيروت التي لطالما كانت بوابة العبور بين الشرق والغرب.

2018 - تشرين الثاني - 08

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك