Back to homepage
 

حادث أليم أودى بحياة إبن صيدا في بلاد الاغتراب!

مرة جديدة يدفع اللبناني في بلاد الاغتراب ثمن السعي وراء العيش الكريم والمستقبل الأفضل لأولاده حيث فقدت مدينة صيدا اليوم احد ابنائها المغتربين في السويد على يد لصوص في عملية سطو.

فقد تبلغت عائلة الشاب الصيداوي مصطفى احمد البابا خبر مقتله في السويد على يد لصوص خلال عملية سرقة استهدفت المطعم الذي يملكه مع شريك لبناني في مدينة اوبسالا السويدية.

والمغدور البابا البالغ من العمر 31 عاماً متأهل من لبنانية مقيمة في السويد ولهما ولدان.

المستقبل
2018 - تشرين الثاني - 09

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك