Back to homepage
 

رفول لرأب "الصدع" مع دمشق؟

"ليبانون ديبايت"

سألت أوساط نيابية على خط العلاقات اللبنانية-السورية عن "دور الوزير بيار رفول لرأب الصدع الذي نتج عن تصريح الوزير جبران باسيل في ذكرى الاستقلال من نهر الكلب، حيث اعتبرت دمشق أن كلامه عن لوحة تذكارية تخلد ذكرى انسحاب الجيش السوري موجها ضد النظام السوري والرئيس بشار الاسد".

وأشارت الأوساط الى انه "لرفول صداقات واسعة في دمشق وابرزها مع مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان، وهو الذي يلتقي بها بشكل دوري كلما توجه للقاء المسؤولين السوريين، سائلة: "هل سيقنع رفول القيادة السورية بوجهة نظر التيار منها وما هو التبرير الذي سيقدمه عن كلام باسيل، حيث من الصعب أن تقتنع دمشق بتبريرات لا تقترن بأفعال على الأرض؟".

2018 - تشرين الثاني - 22

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك