Back to homepage
 

موظفو المصارف يمهلون وزارة العمل مدة شهر

أمهلت الجمعية العمومية لموظفي المصارف في لبنان وزارة العمل مدة شهر لاعلان نتيجة الوساطة بين اتحاد موظفي المصارف وجمعية المصارف في لبنان، وقررت عقد جمعيات عمومية في المحافظات كافة.

فقد عقدت نقابة موظفي المصارف في لبنان جمعيتها العمومية مساء امس في مقر الاتحاد العمالي العام في حضور رئيس الاتحاد الدكتور بشارة الاسمر واعضاء هيئة المكتب والمجلس التنفيذي، رئيس اتحاد موظفي المصارف في لبنان جورج الحاج، رئيس نقابة موظفي المصارف اسد خوري وحشد من مندوبي موظفي المصارف في المناطق اللبنانية كافة.

كلمة الدكتور الاسمر الذي اعتبر أن " عمليات الصرف الجماعي والفردي في عدد من المصارف بحجج مختلفة وواهية والهدف الحقيقي لعمليات الصرف هذه استبدال موظفين بأجور مقبولة نسبيا بسبب الخبرة والأقدمية بموظفين جدد بأجور أقل وكل ذلك لتعظيم الأرباح على حساب موظفين أفنوا عمرهم في خدمة مؤسستهم.

وقال الاسمر: " نعلن وبكامل المسؤولية عن استعداد الاتحاد العمالي العام بكل قواه المعنوية والمادية ومن ضمن مسؤولياته التنظيمية والنقابية والأخلاقية الالتزام بأي قرار تتخذونه لانتزاع حقوقكم بعقد عمل عادل ومنصف وبوقف موجة الصرف الجماعي والفردي.
نان استشعارا منكم لدقة المرحلة في هذا الواقع الاجتماعي والمعيشي الضاغط والذي ينوء تحته موظف القطاع المصرفي كما سائر الشرائح العمالية على مساحة الوطن".

وأعلن خوري "ان الاتحاد اعتمد منذ الجلسة الاولى سياسة عدم المناورة فطرح مطالب اربع تمحورت كالتالي:
1- تطور الاجر
2- زيادة المنح المدرسية والجامعية
3- نظام تقاعدي خاص لموظفي المصارف
4- اعادة صياغة عدد من البنود الواردة في العقد الحالي

وأعلن خوري انه " كل ما طالبنا به تشكيل لجنة من قبل الجمعية ولجنة من قبل الاتحاد لوضع دراسة جدوى علمية ودقيقة لهذا الامر، فكانت المفاجأة برفض الجمعية حتى القبول بدراسة هذا المطلب".

وفي ختام الجمعية تقرر الآتي:
1 - امهال وزارة العمل مدة شهر لإعلان نتيجة الوساطة
2 - عقد جمعيات عمومية في المحافظات".
رصد موقع ليبانون ديبايت
2018 - تشرين الثاني - 30

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك