Back to homepage
 

"آل جعفر" تحمّل قيادة الجيش مسؤولية ما حصل

عقدت عشيرة آل جعفر اجتماعا في حسينية آل جعفر في حي الشراونة - بعلبك حيث توقفت عند مداهمة الشراونة الجمعة.

وجاء في بيان العشيرة: "بعد الحاح مفتي بعلبك الجعفري الشيخ خليل شقير وعشائر وعائلات بعلبك الهرمل، استجابت العائلة وقامت باستلام الشهداء، اما من جهة اخرى وبعدما سمي بعملية الضباب، الضبابية التي حجبت الحقيقة في بيان قيادة الجيش كما يحصل دائما وفي كل المناطق حيث الاعدامات الميدانية والجماعية، نحمل قيادة الجيش مسؤولية ما حصل بحق ابنائنا حيث قتلوا بمنطقة سهلية في ايعات وليس في حي الشراونة في بيت منفرد، وهكذا يكون وعد قيادة الجيش باسقاط المذكرات، لذا نعتذر عن تقبل التعازي حتى اشعار آخر يحدد في موعده".

2018 - كانون الأول - 01

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك