Back to homepage
 

افرام الثاني: البلد لا يحتمل أي تأجيل بتشكيل حكومة

ترأس بطريرك انطاكية وسائر المشرق الرئيس الأعلى للسريانية الأرثوذكسية في العالم مار اغناطيوس افرام الثاني، قداسا احتفاليا في كنيسة مار افرام السرياني في الميناء- طرابلس، في حضور ممثل وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل ايلي دياب، وفاعليات وحشد من المؤمنين.

واعتبر البطريرك في كلمته أنه" من هنا نرى أهمية أن يتوافق جميع الفرقاء من أجل تشكيل حكومة لهذا البلد في هذا الوقت العصيب. فالتهديدات كبيرة أمنيا وسياسيا وإقتصاديا. والبلد لا يحتمل اي إرجاء او تأجيل. نطلب منكم أيها الأحباء أن تصلوا من أجل هذا الموضوع، من أجل هذه المدينة".

وقال: "السريان كانوا السكان الأصليين لهذه البلاد وسيظلوا يسكنون في هذا الوطن العزيز لبنان، العزيز على أي سرياني في كل مكان. علينا أن لا نشعر أننا أقلية، فنحن لسنا بأقلية. ولو كان عددنا قليلا فنحن من أهل وسكان هذا البلد الذي أوجدوه منذ بدء التاريخ".

وشكر صليبا على "ضيافته ومحبته واهتمامه ودعوته الكريمة وكل ما يقوم به من أعمال تخفف عن الأخوة المهجرين والنازحين عبء النزوح والاحزان خاصة الابتعاد عن الأرض والبيت". وقال: "ان العراق شقيق، وابناؤه السريان المتواجدون معنا هنا هم أبناؤنا وأهلنا وفي بيتهم، وسنقوم بكل ما بوسعنا ليكونوا مرتاحين ويصلوا الى هدفهم ويجتمعوا بعائلاتهم وأهلهم".


الوكالة الوطنية للاعلام
2018 - كانون الأول - 02

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك