Back to homepage
 

العثور على ختم دائري قرب القدس قد يكون لبيلاطس البنطي

قال باحثون إسرائيليون، إنه عثر على ختم دائري قرب القدس قبل 50 عاما يمكن أن يكون لبيلاطس البنطي، الحاكم الروماني الذي قرر صلب السيد المسيح.

ويحمل الختم الذي اكتشف قبل نحو نصف قرن أثناء حفريات أثرية، نقش "بيلاطس" بأحرف يونانية كما كشفت التحليلات الأخيرة للباحثين، وفقا لمقالة في مجلة "إسرائيل إكسبلوريشن جورنال".

والختم الذي يعود تاريخه إلى ألفي عام تقريبا قد يكون من الاشارات المكتوبة النادرة إلى "بيلاطس البنطي" حينها، وفقا للمجلة ومعهد علم الآثار في الجامعة العبرية بالقدس.

هذا وقد تم العثور على الخاتم في هيروديون، وهو قصر قديم بني إبان عهد الملك هيرودس قرب القدس وبيت لحم، وكان هذا القصر بمثابة حصن للمتمردين اليهود خلال الثورة ضد الرومان.

وقال باحثون إنه من غير المرجح أن يكون الختم عائدا إلى بيلاطس البنطي شخصيا، ربما يكون لأحد أفراد الإدارة برئاسة هذا الأخير أو لشخص آخر.

وتشير المجلة إلى أن هذا الختم "المصنوع من المعدن ومن سبيكة نحاسية"، يبدو "عاديا" للغاية بالنسبة لحاكم روماني، بالإضافة إلى ذلك، تم نقش إناء في الختم وهو رمز "معروف جيدا كونه يخص اليهود" في المنطقة أثناء فترة ولايته، لكنها أكدت أن "كون اسم بيلاطس أمر نادر، فليس من غير المعقول أن يكون هذا الختم ملكا لبيلاطس البنطي نفسه".
روسيا اليوم
2018 - كانون الأول - 03

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك