Back to homepage
 

الى منيف حمدان في زمن عدالة المَجارير

"ليبانون ديبايت"- روني ألفا

القضاء اللبناني يوقِف مهندسين في مشروع سياحي.موقوفون على ذِمَّة مَجرور.القضاء المَجرور الى تسوية هو قضاء في إجازة.قضاءٌ سائحٌ في مملكة العدل المذبوح.

القضاء يُقيمُ في مشروع سياحي.إقامَتُهُ دائمَة.عساها لا تصيرُ جَبريَّة.لا أعمِّم ثقافة "أمرَك سيدنا السياسي على القضاء"لكني بالكاد أستَثني.

مهندِسون لُقِّموا مسودّة اتهاميّة بأفعالٍ شائنة.جاهِزون للإعتراف.على يقين من الأسباب التخفيفية.سقطَت إرادة بولا يعقوبيان وقلةٍ معها بعدم تجهيل الفاعل.تمَّ الإدّعاء على مجهول وسيكون المهندسون في محل نائب فاعِل.

ما همّ أن يُمنَعَ هذا أو ذاك من السفر.منع السفر مكافئة لمن يرى في بلادنا جنّة ضرائبيّة مطوّبة له.

لبنان بحاجة الى ثورة قضائية.حركة تصحيحيّة.منيف حمدان ورفاقه قاموا بها.بالطبع لم يُصحّح شيء.لا بأس بالمحاولة ليبقى العدل أساس البلد.

المَجارير في لبنان أقوى من ضمائر بعض القضاة( لا أُعمِّم لكني بالكاد أستَثني).

لا أتعجّب غداً أن تتغلّب تتخيتةً مُخالِفةً على مجلس قضاءٍ أعلى.التتخيتة أعلى.الإيدَن باي نموذَجاً.يتحوّلُ بعضُ أَهْلِ القضاء تدريجاً الى سكريتاريا لدى بعضِ أَهْلِ السلطة.درسٌ لا يفوَّت للناس ليقضوا على بعضهم بدل أن يتقاضوا. ليس المطلوب معرفة من سكبَ الإسمنت المسلّح في المجرور.المطلوب تكسير الإسمنت السياسي المسلّح.لو يعرِفُ بعضُ القضاةِ أي سلطة أعطيَت لهم لبَكوا خجلاً.أيها القاضي إعرَف نَفْسَك.

الدولة القوية تُسكِتُها جبلَةُ باطون.دولةٌ مَجبولَةٌ بباطونِ "أمرَك سيدنا السياسي".

تحيّة الى غابريال المعوشي وحسن قواس ومنيف حمدان.تحيّة الى نادٍ للقضاة لم تسمح السلطة بتأسيسِه مخافة أن يتحوّل الى دولة قانون في مواجهة دولة المزرعة.

أقواس نصر المعتدين على الاملاك البحرية أقوى من أقواس المحاكِم.غداً سيتمّ الإجتهاد بتجربة مجرور لتَصدُر الأحكام بإسم الشعب اللبناني.غداً ربّما سيرتَفِعُ نُصبٌ للعدالة على شكلِ "ريغار" أو على شكلِ "تتخيتَة" ليستأنسَ بها طلاب معهد القضاء في وطني.أبحثُ عمّن يرفعُ هذا الخجل عن جبيني وعن جباه الملايين من اللبنانيين المنتظرين دولةً تشبِهُ وجعاً مزمناً وخيبَةً مستَحكِمَة في نخاعِنا الشوكي تتمدَّد كالسرطان.

طوبى للمهندسين لأنهم يرِثون ملكوتَ أسيادِهم وطوبى للأسياد لأنهم يرثون ملكوتَ القضاء.
روني الفا |
2018 - كانون الأول - 06

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك