Back to homepage
 

السفير البريطاني زار الشعار: ندعم لبنان في مواجهته أعباء النزوح

استقبل مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار في دارته بطرابلس السفير البريطاني كريس رامبلنغ والمستشار السياسي في السفارة طوم فاردن, حيث حضر اللقاء راعي ابرشية طرابلس المارونية المطران جورج بو جودة، متروبوليت طرابلس وسائر الشمال للروم الكاثوليك المطران إدوار ضاهر, وعدد من الفعاليات ورجال الدين.

وعقب اللقاء أدلى رامبلنغ بتصريح قال فيه: "تشرفت للمرة الأولى بزيارة طرابلس بعد تسلمي مهامي الدبلوماسية في لبنان منذ 3 أشهر حيث سأزور تباعا باقي المناطق اللبنانية، وأنا سعيد جدا في هذه الزيارة أن ألتقي سماحة المفتي الشعار".

وردا على سؤال قال: "التعاون الثقافي والإقتصادي بين بلدينا قائم ومستمر من خلال المجلس الثقافي البريطاني في بيروت في ما يتعلق بالأمور الثقافية، ومن المنتظر أن يتم إفتتاح فرع لهذا المجلس في طرابلس، والاسبوع المقبل سيقوم دولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بزيارة للمملكة المتحدة، وهذه الزيارة على جانب كبير من الأهمية لجهة البحث في مناقشة الفرص والإمكانات الاقتصادية والتبادل المشترك بين البلدين، وهذا مهم جدا".

وسئل عن مساهمات بريطانيا في ما يتعلق بقضية النازحين السوريين إلى لبنان، فقال: "كما أشرت في ما يتعلق بالمجالين الإقتصادي والثقافي، انا أعترف بالأعباء التي يتكبدها الشعب اللبناني بالنسبة الى النازحين، وهذه الضيافة معروفة لدى الشعب اللبناني، ونحن في المملكة المتحدة ندعم دولة لبنان في هذه الأزمة وكذلك الشعب السوري والشعب اللبناني، وخصوصا في مجال التعليم والمساعدات الإنسانية وغير ذلك".

وقال الشعار:"زيارة كريمة وخطوة عزيزة من سعادة سفير بريطانيا لطرابلس والشمال، ربما تكون المساعدات والدعم هي القضية الأساسية التي دفعته لزيارة هذه المدينة، إلا أن ما يحمله من فكر وثقافة ورغبة في التعاون والتواصل بين طرابلس وبريطانيا لا يقل أهمية وأثرا عن الدعم والمساهمة في تبني المشاريع لهذه المدينة".
الوكالة الوطنية للاعلام
2018 - كانون الأول - 06

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك