Back to homepage
 

إرسلان: إقتحام الجاهلية "هَبَل"

أكد النائب طلال ارسلان في حديث لصحيفة "الجمهورية"، انه ملتزم الاتفاق الذي سبق ان توصّل اليه مع الرئيس ميشال عون في شأن تسمية وزير درزي ثالث يكون قريباً في السياسة من خلدة.

وقال:"أنا متمسك بهذا التفاهم، ولن أتراجع عنه"، لافتاً الى انه شخصياً لم يكن راغباً من الاساس في توزيره "ولا أزال عند موقفي، وبالتالي ليست لدي أي حماسة للعودة الى الحكومة المقبلة".

وأضاف: "انا اشكر وئام وهّاب على محبته وعاطفته، ولكن الأمر انتهى، وما اتفقت عليه مع رئيس الجمهورية سيبقى ساري المفعول".

وبالنسبة الى احتمال عقد لقاء قريب مع وهاب بعد خصومة وقطيعة، يوضح ارسلان "ان الامور مرهونة بأوقاتها"، مؤكدا انفتاحه "على اي تعاون مستقبلي ما دام هناك تفاهم حول الخيارات السياسية الكبرى."

واستعاد ارسلان ما حصل في الجاهلية أخيراً، قائلاً: "إنّ اقتحام هذه البلدة الآمنة بقوة أمنية ضاربة لم يكن سوى ضرب من ضروب الهَبَل، وكأنهم كانوا يحررون القدس... يا للمسخرة".

لقراءة المقالة كاملة إضغط على الرابط التالي
https://bit.ly/2RGBNOW

الجمهورية
2018 - كانون الأول - 07

Facebook    Tweet
   

المواد المتوفرة في الموقع تحت رخصة المشاع الإبداعي
تواصلوا معنا عبر   HyperLink   HyperLink
من نحن   |   إتصل بنا   |   شروط التعليق   |   وظائف شاغرة   |   للاعلان معنا
   
  تم تصميم وتطوير الموقع من قبل شركة ايتيك