Beirut
15°
|
Homepage
فاسد يتمادى دون رادع
الاثنين 10 كانون الأول 2018

"ليبانون ديبايت"

لا يقتصر الفساد على ادارات الدولة بل أيضا ينسحب على المصالح العامة والنقابات التي تشهد بدورها فسادا على حساب أموال المنتسبين.

وفي هذا الاطار تردد أن أحد المدراء في نقابة عريقة في بيروت محسوبة على العهد، تلفها الشبهات لاسيما وانها تملك منزلا في العاصمة الفرنسية باريس وسيارة تفوق قيمتها المئة ألف دولار، في وقت لا يسمح راتبها الشهري بامتلاك هذه العينة من العقارات. ويشكو عدد من المنتسبين الى النقابة من تصرف النقيب معها وهو محسوب على حزب مسيحي وازن الا انه يرضخ لقراراتها وتعتبر الآمر الناهي في النقابة وقد وصلت تقارير الى مرجعيته السياسية حول أدائه الا انه لا يزال مستمرا في لعب هذا الدور.



الاكثر قراءة
اللقاء الماروني الموسع ... الجميل امام خيارين 9 افلاس اصحاب المولدات! 5 مذكرة "اقفال" يوم الجمعة 1
بالصورة: صدم عنصر من قوى الأمن على اوتوستراد الضبية 10 من باب الحيطة.. وزير التربية يقرر إقفال المدارس غداً 6 مستوطن اسرائيلي دخل لبنان...الجيش وحزب الله يبحثان عنه 2
قتيل وجريح في منطقة الدورة 11 الى اللبنانيين ...سعر صفيحة البنزين ينخفض غداً 7 بالصور: العثور على المستوطن الاسرائيلي داخل الاراضي اللبنانية 3
بيان هام من إدارة السير والآليات 12 متى "ينطق" حسن يعقوب؟ 8 رياح قوية وثلوج على 500 متر 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر