Beirut
15°
|
Homepage
عقدتان تعيدان مبادرة إبراهيم الى المربع الاول
المصدر: ليبانون ديبايت | السبت 22 كانون الأول 2018

"ليبانون ديبايت"

ترنحت مبادرة اللواء عباس إبراهيم لحل العقدة الحكومية الأخيرة امام عملية التشكيل عبر تمثيل اللقاء التشاوري بشخصية يختارها بعدما رفض اللقاء ان يكون جواد عدرا ممثلا له.

ورفض عدرا الاجتماع بأعضاء "التشاوري" أمس رغم تحديد موعد له من قبل اللقاء، ليتفاجأ الحاضرون بغيابه دون ابلاغهم، وقد علَل سبب غيابه لاحقاً بالقول انه يجب تسميته بشكل رسمي من قبل الرئيس ميشال عون قبل الاجتماع بأعضاء اللقاء التشاوري احتراماً للرئيس كونه سيتمثل من حصته.


وعلم "ليبانون ديبايت" ان اللقاء التشاوري بصدد إتخاذ موقف علني موحد ان جواد عدرا لا يمثلهم وبذلك يعود التأليف رسمياً الى المربع الاول.

ويريد "التشاوري" وزيراً يمثلهم حصراً لا شريك لهم فيه والا لن يعطوا موافقتهم لاحد.

ويتسلح أعضاء اللقاء التشاوري بخطاب السيد حسن نصرالله الذي قال ان لا حكومة دون رضى اللقاء.

إشارة |إلى أن "التشاوري" ليس العقدة الوحيدة، إذ برزت في اللحظات الأخيرة مطالب للتيار الوطني الحر طرحها الوزير جبران باسيل وهي عبارة عن المطالبة بالمبادلة في بعض الحقائب التي لم تكن من حصة التيار في التشكيلة التي تمت الموافقة عليها سابقاً.

وحاول باسيل إخفاء "قنص" بعض المكاسب في الوقت بدل الضائع عبر التلطي بمطالبة التيار بمقعد ماروني من القوات اللبنانية بالرغم من ان التيار لديه ثلاثة وزارات مارونية بثلاثة حقائب.
الاكثر قراءة
رحيل الاعلامية مي منسّى 9 قطر أمام فرصة ذهبية 5 بالفيديو: جندي لبناني يعطف على طفلة متسولة 1
رسالة من رئيس الوزراء العراقي إلى بري 10 دمشق منزعجة من التظاهرة العربية في بيروت 6 وديعة بمليار دولار في المصرف المركزي 2
حبشي لوزير الاشغال: شكراً 11 غياب القادة العرب عن قمة بيروت ضربة موجعة لعون وعهده 7 المرعبي "يطلق النار" على باسيل...والحريري بالمرصاد 3
انفجار في محيط دمشق 12 السيد: فَعَلها أمير قطر وخَطَف الأضواء 8 عتب كبير على حزب الله 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر