Beirut
15°
|
Homepage
هل تطيح الحكومة بوثيقة مار مخايل؟
الاربعاء 26 كانون الأول 2018

"ليبانون ديبايت"

من جديد مرت ورقة التفاهم بين حزب الله والتيار الوطني الحر في اليومين الماضيين بامتحان كاد يسقطها لولا تدخل القيادات في الحزبين للجم الحرب على مواقع التواصل الاجتماعي، وكادت تنسحب على المناطق المتداخلة بين الطرفين.

وتؤكد مصادر مطلعة أن المرحلة المقبلة ستؤثر سلبا على هذا التفاهم السياسي الذي لن يقاوم كثيرا الخلافات بين الجانبين، لاسيما وان الرئيس ميشال عون سجل بعض الملاحظات حول مسار التشكيل ملمحاً بطريقة غير مباشرة الى حزب الله.


وتشير المصادر الى أن تفاهم مار مخايل لم يعد يصلح لمثل هذه المرحلة التي باتت عناوينها أوسع وأشمل من تلك البنود التي تم الاتفاق عليها منذ أكثر من عشر سنوات، فالمنطقة مقبلة على تسويات كبيرة تصيب النظام اللبناني، وقد تخلط اوراق التحالفات لاسيما بين التيار والحزب.
الاكثر قراءة
بعد كلام جعجع...تأكيد من باسيل 9 بالوثائق: الرياشي ينتصر للبنان والـ "LBC" تسقط في المحظور المهني! 5 بالفيديو: نقاش حاد كاد أن يتطور الى اشكال في "صار الوقت" 1
بالفيديو: الرئيس عون ينشد اغنية "ع اسمك غنيت" 10 باسيل تجنّب واعتذر 6 بالصور: "مخترق الحدود" في محل للألبسة في "صور" 2
باسيل: في ناس عم يطعنوا فينا 11 رسالة لبنانية حازمة لاسرائيل 7 "مخترق" الحدود جنوباً في قبضة المخابرات 3
"صدمة" في بيروت.. والمَشهد الباهت يرتبط بمقاربتيْن 12 رهف السعودية "تستفز عائلتها" بصور جديدة 8 قاتل الضبع... ينال نصيبه! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر