Beirut
31°
|
Homepage
بين اليأس و... الإنهيار
فادي عيد | المصدر: ليبانون ديبايت | الاربعاء 02 كانون الثاني 2019

"ليبانون ديبايت"- فادي عيد

سنة إضافية تسدل ستارتها على واقع مؤلم ومستقبل تائه بسبب العجز السياسي والدلع السياسي، وسياسة الإستقواء وسياسة الإذعان، وفائض القوة وحرب النكايات.

أمر واحد يُجمع عليه اللبنانيون، إلى أي فئة أو حزب أو تيار انتموا، وهو أن العام الراحل هو من أسوأ الأعوام التي شهدها لبنان، حتى أيام الحرب الأهلية البشعة.


فالحرب الإقتصادية التي تخاض ضد الشعب اللبناني اليوم، هي أكثر فتكاً، وأكثر إيلاماً من كل الحروب الأخرى، كونها حرب ضروس على الفقراء والغلابى، في ظل طبقة سياسية فاسدة تمعن بفسادها بكثير من الفجور، وبوقاحة ما بعدها وقاحة، وتمعن أيضاً بعقد الصفقات والسمسرات وبعمليات النهب المنظّم للمال العام من دون أي رقيب أو حسيب.

فالإستسلام، هو سيد الموقف أمام المشاكل الحيوية والحياتية للمواطن اللبناني، بدءاً بملف الكهرباء والمياه والتلوّث والنفايات وزحمة السير، ناهيك إلى تلوّث مياه الريّ وتلوّث الهواء، إلى ملوّثات أخرى تقض مضاجع اللبنانيين يومياً، لا سيما لجهة التعثّر الحاصل في تشكيل الحكومة العتيدة، وإن كان كل لبناني بات على يقين أن التشكيلات الحكومية التي عُرضت مؤخّراً لن تقدّم أي جديد أو أي استثناء، لا سيما في بلد موعود بانهيار مالي غير بعيد، وذلك كله وسط لا مبالاة واستهتار الجميع، وغياب أي خطط مالية وإقتصادية موضوعة لمثل هكذا ظروف.

فبعد حوالى ثمانية أشهر على التكليف، وصل تعثّر السلطة إلى حدود لم تعد تُحتمل، ما أفقدها ثقة المواطن في الداخل والخارج، ومن دون أي بصيص نور في آخر النفق، على رغم الأمل المنتظر من قرار الغرب مساعدة لبنان من خلال مؤتمر "سيدر 1"، لتمويل العديد من المشاريع الإنمائية التي تؤمّن آلاف الوظائف للشباب اللبناني، شرط تأمين الإصلاحات المالية والإدارية اللازمة للحدّ من الفساد المستشري، واعتماد الشفافية في تنفيذ المشاريع وفي إدارة المال العام.

يعيش اللبناني اليوم أمام فشلين، الأول متمثّل بالعجز عن تنفيذ الإصلاحات المطلوبة، والثاني متمثّل بالعجز الحاصل في تشكيل الحكومة العتيدة، وبات يعيش بين عامين، العام 2018 عام اليأس، والعام 2019 عام الإنهيار!
الاكثر قراءة
الحوثيون يشنون هجوماً برياً داخل السعودية 9 "الاشتراكي" يشكو من نصرالله... "انكشف المستور" 5 27 قتيلاً في العراق أثناء إجتماع أمني حضره إيرانيون ولبنانيون 1
بعد أن حاربت في صفوف "داعش".. بريطانية تروي قصّتها 10 سعيد: " أمر" العاهل السعودي بالغ الأهمية 6 "حزب الله" إستَعَدَّ للحرب مع إسرائيل وينتظر الأمر بالهجوم 2
"عن عودة اللبنانيين من إسرائيل.. هذه هي الصيغة التي تم التوصل إليها".. 11 تعليق من البنك الدولي على إقرار لبنان للموازنة 7 "ساعة الحقيقة" دقّت في ما خص حادثة البساتين! 3
جنبلاط: ادفنوا أمواتكم وانهضوا! 12 للراغبين في "نمرة مميزة لسيارتهم".. هذا ما عليكم أن تفعلوه 8 بالفيديو: "حادثة غريبة" بوضح النهار في الطريق الجديدة! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر