Beirut
16°
|
Homepage
جعجع عن السيد: "بلغ قمة العهر والكذب"
الجمعة 08 شباط 2019

بعدما قال النائب جميل السيد رداً على سؤال عن مصير الشهيد رمزي عيراني:"إسألوا السيدة ستريدا ومجموعة يسوع الملك"، ردَت عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب ستريدا جعجع عليه قائلةً "يؤسفني شديد الأسف ان يبادر اللواء السيد الى هكذا إجابة بعهره، وغمزه، ولمزه المعهود على سؤال طرحه عليه أحد الإعلاميين المتابعين حول مصير رفيقنا الشهيد عيراني.

وأضافت جعجع في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي:"لم أكن اتصوّر ان تبلغ الوقاحة والاستخفاف بعقول الناس هذا الدرك، فاللواء السيد كان في تلك المرحلة مديراً عاماً للأمن العام في لبنان لكنّه في الواقع كان مديراً لكل الأمن في لبنان، وهو من لم يكن يوفّر مناسبة إلاّ ويذكّر فيها اللبنانيين أنّه يحصي أنفاسهم ، فلو افترضنا أنّ كائناً من كان هو المسؤول عن اغتيال الرفيق رمزي عيراني، أما كان اللواء السيّد ليكتشفه ويقدّمه الى المحاكمة؟.".

وإذ ذكرت جعجع أنها كانت في تلك المرحلة "في إقامة شبه جبرية، في بيتها في يسوع الملك أسيرة مراقبة مشددة وملاحقة ليل نهار تحت ضغوطات كانت تمارس عليها وعلى زوارها، سألت:"هل يعقل ان يجيب اللواء السيّد متى سئل عن مصير رفيقنا رمزي:"إسألوا السيدة ستريدا ومجموعة يسوع الملك؟".


وتابعت :"إنّ من يُسأل عن مصير رمزي عيراني هو اللواء جميل السيد نفسه، لكن طبعاً ، فاللواء لم ولن يعرف شيئاً لا لسبب سوى لأنّه أكثر العالمين بهوية الفاعلين فيسعى الى تشويه الحقيقة وطمسها بأكاذيب وأضاليل عهدناها معه لعدم رغبته في كشف النقاب عنهم.".

وأضافت:"كنّا لنقبل لو انتهت به الوقاحة عند حدود السكوت، لكن أن يذهب به الأمر الى حدّ اتهام الآخرين فهذه قمة قلّة الحياء والعهر والكذب."، و"من هذا المنطلق"، طلبت جعجع من النيابة العامة التنفيذية إعتبار كلامها هذا بمثابة إخبار "لا سيما وأنّ التحقيق في قضية الشهيد رمزي عيراني لا يزال مفتوحاً على أمل القيام بالتحقيقات الجدية المطلوبة لكشف المجرم الحقيقي."

وإذ وعدت زوجة الشهيد رمزي عيراني "الصديقة الرفيقة جيسي وولديها" بأنها لن توفّر جهداً لإيجاد قتلة رمزي وسوقهم الى العدالة ولو بعد حين، أعلنت عن نيتها بـ"الإدعاء على اللواء جميل السيد بتهمة الافتراء الجنائي بحقي.".

ولاحقاً ردَ السيد على رد جعجع فقال "سفهاء القوات في كل مناسبة يتهموننا بالأمن العام بقتل رمزي عيراني وكان ردنا:عليكم أن تسألوا السيدة ستريدا ومجموعة يسوع الملك،أكيد عندهم كل التفاصيل". وأضاف: ثارت ثائرتها وقامت بمطالعة دفاعية شتائمية قليلة الأخلاق وجوابنا لها ببساطة: الله أمر بالسترة، لا تتهموا فتُتَهموا.".
الاكثر قراءة
عسكر "العهد القوي" بلا غطاء ! 9 "كاش" مقابل مهاجمة القوّات! 5 صحيفة كويتية تتحدث عن "مخطط خطير" ضد الاردن! 1
الولايات المتحدة تنشر خارطة جديدة لإسرائيل تشمل الجولان 10 قوانين سنها العثمانيون لا تزال تنظم حياة اللبنانيين 6 بالفيديو: سيارة تجتاح محلات "هوا تشيكن" في انطلياس 2
بالصورة: عملية نوعية في بريتال... وتوقيف "خنجر" 11 الحزب لجنبلاط: زيارة الضاحية بـ«فيزا» 7 "حزب الله حصل على صواريخ C-802" 3
صحيفة "عبرية" تكشف مكان جثة الجاسوس إيلي كوهين في سوريا 12 خطف سوري في عنجر ... والفدية مليون دولار 8 تضارب بالمعلومات بشأن مصير المصور سمير كساب 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر