Beirut
24°
|
Homepage
بعد العقوبات الاميركية... ضربة اخرى على رأس "حزب الله"!
محمد شقير | المصدر: الشرق الاوسط | الجمعة 12 تموز 2019

استبعدت مصادر لبنانية لصحيفة "الشرق الاوسط" في مقالٍ للصحفي محمد شقير، أن "يكون هناك ترابط بين العقوبات الاميركية على حزب الله والتحضير لصدور القرار الاتهامي عن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان والمتعلق باغتيال الأمين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني جورج حاوي ومحاولتي اغتيال النائب مروان حمادة ونائب رئيس الحكومة السابق إلياس المر، وهذا ما أُبلغ به وزير العدل ألبير سرحان والمعنيون بالقرار".

وعلمت "الشرق الأوسط"، أن "للمحكمة الدولية مسارها، وألا تزامن بين صدور القرار الاتهامي، والعقوبات، وأن القرار مرتبط كلياً بجريمة اغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري. كما علمت أن قاضي الأمور التمهيدية في المحكمة صدّق على القرار الاتهامي وأن المتهمين هم الأشخاص أنفسهم الذين اتُّهموا بتنفيذ جريمة اغتيال الحريري، وبالتالي، فإنه سيعاد فتح المحاكمة من جديد لمحاكمة هؤلاء وعلى أساس التلازم بين الجريمتين".

اشارة الى أنّ المحكمة الدولية تحاكم غيابياً أربعة من مسؤولي "حزب الله"، هم سليم عياش، وأسد صبرا، وحسن عنيسي وحسن مرعي، بعد اتهامهم بتنفيذ جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، في حين أسقطت الملاحقة عن مصطفى بدرالدين الذي قتل في سوريا، والذي تعتبره المحكمة العقل المدبر.


يذكر ان الإدارة الأميركية وضعت عدداً من أعضاء حزب الله على قوائم العقوبات، بينهم رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد وعضو التكتل النائب أمين شري ومسؤول جهاز الارتباط والتنسيق في حزب الله الحاج وفيق صفا".
لمزيد من التفاصيل الرجاء الضغط على الرابط الاتي:
https://bit.ly/2G7fWw8
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر