Beirut
24°
|
Homepage
جريمة يرتكبها "معالي الوزير"
الجمعة 12 تموز 2019

"ليبانون ديبايت"

في عصر الـ"Copy Paste"... سقط كثيرون في هاوية الأخطاء والفبركات والشّائعات. لكن أن "تنقل" أو تعيد نشر "بوست" على صفحتك من دون ذكر صاحب القول، يبقى "مقبولًا" ومنتشرًا في عالم وسائل التواصل الإجتماعي، أمام إقدام وزيرٍ على "نسخ" خطابٍ، وتبنّيه بتفاصيله وجمله و"روائعه"، سبق أن كتبه بروفيسور قبل شهرٍ من تاريخ المناسبة.

قد يكون مستشار الوزير الإعلامي ارتكب هذه "الجريمة"، أو الوزير نفسه، الّا أنّ حامل "حقيبة أساسيّة" لها تأثيرها على قضايا الناس، وقع في الفخّ، يوم استخدم مقال البروفيسور فيليب سالم الذي نُشر بتاريخ 27 حزيران الماضي في افتتاحية جريدة "النهار"، وتوجّه فيه الى الشباب المتخرّج، بغية استخدامه كما هو في كلمته خلال تخريج طلّاب إحدى الجامعات الأسبوع الماضي.


واللافت عند مقارنة "الكلمتين"، أنّ "النسخ" لم يشمل مجرّد تعابيرٍ أو جملٍ قصيرة، وأفكارٍ معيّنة، بل طاول مقاطع بكاملها، تساوي تقريبًا 90% من المقال.

ويبقى السّؤال:كيف على الطلاب أن يأخذوا بنصيحة الوزير القيّمة و"المؤثّرة"، لناحية الالتزام والنجاح والولاء، هو الذي "غشّهم" ونقل مقال "زميله" في الوطن.
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر