Beirut
24°
|
Homepage
ارسلان: هناك محاولة لتمييع ما حصل في الجبل
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الجمعة 12 تموز 2019

إستقبل رئيس الحكومة سعد الحريري، رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال ارسلان يرافقه وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب، في السراي الحكومي.

عقب اللقاء، قال ارسلان: " أبلغت الحريري بضرورة الفصل بين المسار السياسي وأمن الناس والسلم الأهلي والقضاء".

وأشار ارسلان، إلى أن "ما حصل في الجبل غير مقبول وله توصيف واضح وصريح ولا إلتباس فيه"، مؤكدًا أن "الحادث إنما هو جرم كبير".


ولفت ارسلان إلى ان "ما يشغل بالنا هو محاولة تمييع ما حصل أو محاولة التسخيف والتقليل من أهمية ما حصل"، موضحًا :"لا أحد يطالب طلال بلمّ الدم عبر خطابات ومواقف تسخف الجرم ما حدث في الجبل".

وشدد على أن "الوزير الغريب لن يغيب عن اي جلسة لمجلس الوزراء وهذا تحصيل حاصل".

وكشف عن أن "لا توجد سيارة واحدة في موكب الوزير الغريب لم تُصَب بإطلاق نار ومن افتعل ما حصل يجب ان ينال القصاص".

ولفت الى أن "الفريق الآخر سلّم عددا ضئيلا من المطلوبين ولم يسلّمهم جميعهم وما حصل ليس إشكالا إنما تعرّض وزير لمحاولة اغتيال".

وأضاف:"عندما تأخذ الامور المسار الصحيح مستعد لتسليم الجميع للقضاء بدءا من الوزير الغريب".

واعتبر أن "مطالبتنا بالمجلس العدلي ليست من باب التحدي انّما المجلس بتوصيفه وصلاحياته المعطاة له بالقانون يحدّد ما هي المهام الموكلة اليه"، مشيراً الى أن "الحريري حريص على الدور الي يقوم به المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مع تسهيل هذه المهمة".
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر