Beirut
14°
|
Homepage
توتر جوي: مقاتلة الناتو تقترب من طائرة وزير الدفاع الروسي
المصدر: روسيا اليوم | الثلاثاء 13 آب 2019

اقتربت مقاتلة "إف 18" تابعة لحلف "لناتو" من طائرة وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، أثناء تحليقها فوق المياه المحايدة لبحر البلطيق، لتقوم طائرتي "سو-27 " الروسية بإبعادها.

وكانت الطائرة التي كان يجلس على متنها وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، تنفذ رحلة بمرافقة مقاتلتين "سو-27" تابعتين لسلاح الجو لأسطول البلطيق من كالينينغراد إلى موسكو.

وحاولت مقاتلة اف-18 تابعة لحلف الناتو الاقتراب من طائرة الوزير، لكن المقاتلتين سو-27 قامتا بإبعادها.


وفي الشهر الماضي، أعلن قائد وحدة الطيران في أسطول البلطيق الروسي المتمركز في منطقة كالينينغراد، أن هناك تسع طائرات التي تجري غالبا عمليات الاستطلاع بالقرب من الحدود الروسية.

ووفقا له عادة ما تقترب من الحدود الروسية الطائرات التالية: "RC-135" و"غولف ستريم" و"أوريون Р3С" و"غلوبال هوك" و"فالكون" و"بي-52" و"R-1 Sentinel" و"بوسيدون" وطائرات مسيرة من نوع "ريبر"، وغالبا ما تكون هذه الطائرات أمريكية، لكننا نرصد أيضا طائرات بريطانية وسويدية وألمانية.

وتقوم الطائرات الروسية بمرافقة الطائرات الأجنبيةالقادمة من دول البلطيق أو من دول أجنبية أخرى عند اقترابها من الحدود.

وقال القائد: قامت الطائرات الروسية بمهمات كهذه 35 مرة هذا العام.
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر