Beirut
14°
|
Homepage
ملك المغرب يصدر أمرًا ملكيًا بشأن "عيد ميلاده"
المصدر: هسبريس | الاربعاء 14 آب 2019

نشرت صحيفة "هسبريس" المغربية، مقالاً على موقعها الرسمي، أكدت من خلاله أن الملك محمد السادس أمر بعدم إقامة الاحتفال الرسمي بعيد ميلاده، ابتداء من هذا العام.

وقالت الصحيفة، في مقال تحت عنوان: "الملك يواصل كسر طقوس المخزن ويوجه رسائل ترشيد النفقات"، إنه وبعد "قطع المؤسسة الملكية مظاهر البذخ والإسراف التي كانت ترافق احتفالات ذكرى عيد العرش، أمر الملك محمد السادس بعدم إقامة الاحتفال الرسمي بعيد ميلاده، ابتداء من هذه السنة، والذي تمثل في احتفالات جرت العادة أن تقام بالقصر الملكي يوم 21 أغسطس من كل عام".

وأفادت "هسبريس" بأن العاهل المغربي "شرع منذ نحو ثلاث سنوات، في التقليل من مظاهر احتفالات عيد الشباب، بحذف فقرة التوشيحات التي دأب فيها على توشيح شخصيات تنتمي إلى مجالات مختلفة بأوسمة متنوعة، قبل أن تصل المؤسسة الملكية إلى مرحلة الإعلان النهائي عن إلغاء الاحتفالات الرسمية لعيد الشباب".


ونقلت الصحيفة المغربية عن الباحث السياسي المغربي، محمد شقير، قوله إن "الملك محمد السادس شرع منذ عشرين سنة، في التخفيف من العديد من الطقوس المخزنية، أبرزها عدم تركيزه على ضرورة تقبيل يده، بالشكل الذي كان في فترة والده الملك الراحل الحسن الثاني".

وأشار شقير إلى أن "الملك سبق وأن وجه أوامره، في بداية فترة حكمه، إلى التقليل من مظاهر احتفالات عيد العرش وتحويل مصاريف هذه المناسبة إلى مشاريع تنموية، مضيفا أن عدم إقامة الاحتفال الرسمي بعيد ميلاد الملك محمد السادس، ابتداء من هذه السنة، ليس بمسألة ظرفية وإنما يدخل في إطار مسار التحديث".

ويرى أن "طبيعة شخصية الملك محمد السادس تُحاول دائماً أن تبتعد عن مظاهر الفخفخة الزائدة، والتي كان الراحل الملك الحسن الثاني يحرص على تجسيدها بأدق تفاصيلها تكريسا لهيبة السلطان في إطار صراعه مع المعارضة، بخلاف النظام الملكي الحالي الذي يحظى بإجماع أو شبه إجماع ولم يسبق له أن دخل في مواجهة مباشرة مع مكونات المعارضة".
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر