Beirut
22°
|
Homepage
ظهور الحقيقة في قضية قتل المخطوف اسكندر
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الخميس 17 تشرين الأول 2019

أوقفت شعبة المعلومات قاتل المغدور بسام اسكندر الذي إعترف بجريمته وعن مكان وجود الجثة في شوكين النبطية، وأن الجريمة ارتكبت بدافع السرقة. وذلك بحسب ما أفادت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي على حسابها عبر "تويتر".




وعثر صباح اليوم على جثة رجل في العقد الخامس من العمر مجهول الهوية، في محيط ميتم شوكين في النبطية. تبيّن فيما بعد أنها تعود للمواطن بسام اسكندر ابن بلدة كفرفالوس والذي كان اختفى منذ حوالى اسبوع.


وكانت القوى الأمنية، قد عثرت في وقتٍ سابق على سيارة المواطن بسام اسكندر وهي من نوع "BMW318" رصاصية، متوقفة في منطقة الأولي شمال صيدا مساء الاثنين الماضي.
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر