Beirut
24°
|
Homepage
زياد حبيش للمستقبل: لا أبالي بسخافاتكم
الخميس 17 تشرين الأول 2019

أشار المحامي زياد فوزي حبيش في بيان، الى أنّه تفاجأ اليوم بـ"الدعوة التي اطلقها تيار المستقبل وتلفزيون المستقبل وموقعه الإخباري واحدى مراسلاته عبر وسائل الإعلام لتنظيم وقفة تضامنية ضدي امام قصر العدل في بيروت بتهمة "انني امارس سياسة القمع" ‎كوني تقدمت بدعوى امام محكمة المطبوعات ومارست حقي القانوني كمواطن لبناني بالدفاع عن نفسي ضد المذكورين أعلاه بسبب الافتراءات الممنهجة وحملات الكراهية التي يشنوها على عائلتي في كل مناسبة تسنح لهم".

وقال، "لكنني اليوم مع دعوتهم لهذه الوقفة ضدي والتي لم تلقى تجاوب خلت نفسي لوهلة رئيس جهاز امني او ميليشيا مسلحة او رئيس حزب سياسي او مسؤول في الدولة او املك وسيلة إعلامية لممارسة ما اسموه سياسة القمع عليهم، والحقيقة انهم هم نفسهم من يملكون تلفزيون واعلام وصحف وحزب سياسي ورئيس حكومة وكتلة نيابية ووزارية، وهم وحدهم القادرون على هذه الممارسات، فكيف يتهمونني بما هم يمارسونه علي وهم يحرمونني من ممارسة ابسط حقوقي كمواطن لبناني في الدفاع عن نفسي والحصول على حقي بواسطة القضاء؟".

وختم حبيش:"‎اما بعد، فإنني ومن افريقيا، حيث اهتم بتطوير اعمالي، لا أبالي بسخافاتهم ولا بلغة الشارع التي اختاروها وبالمناسبة ان كل ما سأجنيه من هذه الدعوى سأشتري به أشجارا لزرعها عل بذورها تزهر".
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر