35129 مصابين حالياً 492270 شفاء تام 7569 وفيات 580 حالة جديدة 534968 إصابة مؤكدة فيروس كورونا في لبنان
Beirut
19°
|
Homepage
الحلف الثلاثي يصارع العهد... مواجهة سياسية لا قضائية
فادي عيد | الاثنين 19 نيسان 2021

"ليبانون ديبايت" - فادي عيد

يرى وزير سابق، أن الفصل الأخير من المواجهة القضائية بين المدعي العام التمييزي غسان عويدات والمدعية العامة الإستئنافية غادة عون، يشكّل حلقة في مسلسل التجاذبات الحاصلة على خط العهد و"خصومه" المتمثّلين بتحالف الرئيس نبيه بري مع الرئيس المكلّف سعد الحريري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط.

وإذا كانت هذه المواجهة قضائية اليوم، فهي ذات طبيعة سياسية بامتياز، بحسب الوزير السابق، والذي يكشف أن الأمر يتعلّق بالدعم المطلق من قبل الرئيس بري للرئيس المكلّف في مهمته الحكومية، وهو ما بدا واضحاً من خلال المبادرة التي اقترحها رئيس المجلس النيابي من أجل تشكيل الحكومة، ومن بينها صيغة أل 8 + 8 +8 وتأكيده بأنه يرفض الثلث المعطّل لأي طرف سياسي داخل الحكومة.


وفي سياق متصل، يعزو الحالة التي وصلت إليها البلاد، إلى أن هذا التحالف الذي يتكرّس يوماً بعد يوم، هو المسؤول عن الأزمة، ولذلك، فإن ترك المبادرة في يده سيؤدي إلى تكريس نفوذه وتشكيل جبهة سياسية متماسكة في مواجهة العهد.

ومن هذا المنطلق، يتابع الوزير السابق، أن كل هذه المواجهات سواء على مستوى التدقيق الجنائي، أو على المستوى المالي والمصرفي وملاحقة حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، أو على المستوى القضائي، ولا سيما لجهة ما حصل في اليومين الماضيين من إشكالات في الجسم القضائي، تشكّل كلها وسائل من أجل تحقيق هدف سياسي في الدرجة الأولى، لأنه يندرج في إطار محاولة تعزيز المواقع من خلال الحكومة، واستعداداً لمرحلة لاحقة عنوانها الإستحقاق الرئاسي.

لذا، يقول الوزير نفسه، أن فريق رئيس الجمهورية يسعى إلى إحراج الرئيس المكلّف تمهيداً لدفعه إلى الإعتذار، كون الحكومة التي يريد هذا التحالف تشكيلها ستكون مركز ارتكاز وقوة لنفوذه. بينما في المقابل، فإن الرئيس الحريري، وبحسب المحيطين به، لن يعتذر مهما مورست عليه من ضغوطات من هذا الطرف أو ذاك لإخراجه من لعبة تأليف الحكومة.

وفي السياق نفسه، يشير، إلى مبادرة زعيم المختارة الذي يسعى لأن يتمايز، وأن لا يكون "رأس حربة" في هذه المواجهة الحاصلة ضد العهد، ويحاول أن يكون بمثابة الساعي إلى تسوية، علماً أن رئيس الجمهورية يدرك أن تحالف جنبلاط قائم مع عين التينة وبيت الوسط، وقد انتعش من جديد نتيجة الأوضاع الصعبة التي وصلت إليها البلاد على كل الصعد، وبالتالي، هو يستخدم كل الوسائل الممكنة من أجل الضغط عليه.

ولذا، يعتبر الوزير السابق، أن كل ما يحصل بين رئيس الجمهورية وهذه الأطراف، إنما هو نتيجة الإستعدادات الحاصلة للمرحلة المقبلة، والتي باشر بها الطرفان من الآن، حيث أن العهد يريد أن يشلّ قدرة هذا الفريق الثلاثي على إيصال مرشّحه لرئاسة الجمهورية، في الوقت الذي يعمل فيه هذا الفريق على محاصرة رئاسة الجمهورية، وبالتالي، فإن المواجهة الحاصلة على كل المستويات، إنما هي تندرج ضمن هذا السياق، وتحت عنوان الإستحقاق الرئاسي المقبل.
انضم الى قناة "Spot Shot by Lebanon Debate" على يوتيوب الان، اضغط هنا
الاكثر قراءة
واشنطن تحشد قوات ضخمة... رسالة تحذير عسكرية لإيران 9 البطاقة التمويلية للعسكريين للمتقاعدين... ما موقف باسيل؟ 5 تحذيرٌ إسرائيلي شديد اللهجة لـ لبنان! 1
دولار السوق السوداء... كيف إفتتح اليوم؟ 10 "القرض الحسن"... تغريدة من القاضية عون إلى "من يهمه الأمر" 6 "فضيحة العصر"... "القوات" تنفي هذه الأخبار الملفّقة! 2
"على العرب القضاء عليها"... إنتقادات "حادّة" من خلفان لـ"حماس"! 11 تدابير سير في بيروت غداً! 7 كيف أقفل دولار السوق السوداء مساء اليوم؟ 3
بالفيديو: توتر عند بوابة فاطمة! 12 أبو فاضل: "العهد فشل"... وماذا قال عن تحرّكات القاضية عون؟ 8 فرجٌ قريب في لبنان!؟ 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر