Beirut
30°
|
Homepage
هذه خطة أميركا لهزيمة "نظام إيران الهش"
المصدر: العربية.نت | الثلاثاء 18 حزيران 2019

ابتلعت معظم وسائل الإعلام الرئيسية في الولايات المتحدة وأوروبا الرواية المتداولة حول دونالد ترمب وإيران. وعلى حين أن إيران دولة استبدادية عدوانية، بحسب ما تقول الرواية، لكنها مع ذلك ضحية للشراسة الأميركية، وفقا لما جاء في مقال رأي مشترك من إعداد الباحث راؤول غيرشت في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطياتFDD، والباحث راي تاكيه في مجلس العلاقات الخارجية CFR، تم نشره في صحيفة "وول ستريت جورنال".

الرواية الشائع ترديدها
كانت طهران ملتزمة بخطة العمل الشاملة المشتركة JCPOA، أو "الاتفاق النووي" الذي تم التفاوض عليه مع إدارة أوباما، إلى حين تخلى ترمب بعنف عن الاتفاق في خطوة مفاجئة. ولأكثر من عام، وفقًا للرواية، أظهر الملالي الصبر من خلال الاستمرار في الالتزام بالاتفاقية، حتى مع بدء تطبيق العقوبات الأميركية.

مستنقع شرق أوسطي

يشكو النقاد من أن الصبر الإيراني قد نفد بسبب الإعلان الأخير لإدارة ترمب بأنها ستحاول النزول بصادرات النفط الإيراني إلى الصفر. وأنه حاليا أصبحت اليد العليا لـ"المتشددين" في طهران. وكما تمضي الرواية، فإن حرب واشنطن الاقتصادية قد تستفز النظام الديني وتجره إلى صراع عسكري. وإذا جاءت الحرب، فإن الملالي مستعدون لإيقاع أميركا في مستنقع شرق أوسطي آخر.

نفاد صبر شعبي
ولكن السرد يفتقد إلى نقطة رئيسية، فإيران ليست في حالة تمكنها من مواجهة طويلة الأمد مع الولايات المتحدة، ذلك أن النظام في وضع غير مستقر سياسياً، لأن الطبقة الوسطى الإيرانية المتجهمة قد نفد صبرها بشأن إمكانية الإصلاح أو الازدهار. كما أن الطبقات الدنيا، التي كانت مرتبطة بالنظام من خلال دولة الرفاه الآخذة في الاتساع، أصبحت أيضا غير موالية. ولم يعد المثقفون يعتقدون أنه يمكن أن يكون هناك توافق بين الإيمان والحرية، وأصبح الشباب هم الجانب الأكثر انتقادا للنظام بلا هوادة.

ولا تستطيع ثيوقراطية إيران الهشة استيعاب صدمة خارجية هائلة، ولهذا السبب التزم المرشد الأعلى علي خامنئي، في معظم الوقت، بالاتفاق النووي، ومن ثم كان من المرجح أنه يتطلع إلى التفاوض بدلا من المواجهة مع الشيطان الأكبر.
لقراءة المقالة كاملة إضغط على الرابط التالي
https://bit.ly/31Fo3JH
الاكثر قراءة
بعد الضجة والإخبار... أول تعليق لمشروع ليلى! 9 كيف علّق جنبلاط على استقالة نواف الموسوي؟ 5 توقيف امير سعودي في الضاحية الجنوبية 1
اخبار ضد "مشروع ليلى" 10 مطرانية جبيل تعلن موقفها من عرض "مشروع ليلى" 6 شقيق نائب في ذمة الله 2
ارسلان: إذا حصل هذا الأمر.. "كثر سيبصقون على هذه الحكومة" 11 خمسون ملياراً تقصف وزارة العمل 7 بوصعب: 19 مليون دولار في حساب متورط بـ"رشاوى الحربية" 3
سعيد عن "مشروع ليلى": "اتركوا للبنان نكهة الحريّة" 12 بالفيديو: سقوط حمولة على الاوتوستراد... وسائق يمنع "الكارثة" 8 بالفيديو: أموال مكدّسة من "الحوثيين" في طريقها الى "حزب الله" 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر