Beirut
26°
|
Homepage
قوى الأمن تكشف كواليس جريمة قتل عريف في الجيش بسوريا
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الخميس 19 أيلول 2019

في إطار متابعة الجرائم الهامة وكشف مرتكبيها وإحالتهم إلى القضاء، ومن خلال التحقيق من قِبل مفرزة الضاحية القضائية في وحدة الشرطة القضائية مع أحد الموقوفين بجرم تجارة أسلحة، الذي أوقف من قِبلها، تمكن عناصرها من كشف ملابسات جريمة قتل غامضة، حصلت في سوريا منذ حوالي ثلاث سنوات، وأدّت إلى استشهاد العريف في الجيش اللبناني علي ماجد القاق، اثناء تواجده في محيط مقام السيدة زينب في دمشق.

وبحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الداخلي فقد تبين ان الموقوف ينتحل اسماً وهمياً: ع. أ. أ. (مواليد عام 1979، مكتوم القيد)، وان اسمه الحقيقي: _ع. ع. ج. (مواليد عام 1979، سوري).

وأشارت الى أنه "بالتوسّع بالتحقيق معه، اعترف بأنه أقدم عام 2016 بتكليف من احدى العصابات في لبنان، على قتل العريف القاق، بواسطة مسدس حربي، مطلقاً عليه ثلاث طلقات نارية، ما ادى إلى استشهاده على الفور، ثم لاذ القاتل بالفرار الى داخل الأراضي اللبنانية عبر أحد المعابر غير الشرعية، وانه كان يتنقل بواسطة أوراق ثبوتية مزورة، طيلة فترة تواجده في لبنان لحين القاء القبض عليه من قبل المفرزة المذكورة".


وأكدت أن الموقوف "أحيل إلى القضاء المختص، بناءً على إشارته".
الاكثر قراءة
سعر الدولار مقابل الليرة اللبنانية 9 ظهور الحقيقة في قضية قتل المخطوف اسكندر 5 الغريب لم يعد إلى منزله! 1
نهاية "مؤلمة" لمخطوفٍ لبناني... وجد مقتولًا في النبطية 10 إعلان موعد بدء فرض الرسم على "واتساب" 6 موقف حزب الله من الرسوم على "واتساب" 2
الرواية الكاملة منذ اختفاء بسّام اسكندر حتى قَتلهِ 11 السجن لشقيقة أمل علم الدين! 7 بالدليل القاطع... هناك من افتعل حرائق لبنان 3
سجال بين بوصعب وأبو سليمان 12 تفاصيل أمنية جديدة حول جريمة قتل بسام اسكندر 8 ما هو أخطر من رسم "واتساب"... والحلّ بيد اللبنانيين! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر