Beirut
22°
|
Homepage
شربل نحّاس يعتذر من "الشيعة"
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الجمعة 08 تشرين الثاني 2019

قدّم الوزير السابق شربل نحاس، إعتذاره عن الكلام الذي صدر عنه في فيديو تم تداوله يوم أمس.

وأكد في مؤتمر صحفي، أننا في حركة "مواطنون ومواطنات" نعتذر عن اختيارنا لتعابير وصيغ غير موفقة.

وأشار، الى أنّ "الكلام عن الشكل والثياب المقصود منه أن مظاهر الناس تدل على إنقسام المجتمع ليس فقط لدى الشيعة بل لدى الجميع، وليس المقصود ثياب الفقراء أو ​الاغنياء​ ونعتذر عن التعبير الذي لم يكن موفقًا".


ولفت، الى أنّ "المقاومين الذين حرَّروا الأرض عام 2000 وصدوا العدوان عام 2006 هم لبنانيّون وحققوا انجازا عجزت عنها الجيوش العربية".

وأضاف:"نقول للجميع أن تاريخنا مشترك وهمنا مشترك ومصيرنا مشترك"، مشددًا، على أنّ "شعارنا ال​سياسي مسؤولية وهذا ليس كلام فقط، والمسؤولية اقتضت اليوم أن نقدم اعتذارًا".

وهاجم الوزير الأسبق شربل نحاس حزب الله، واصفًا وزراءهم في الحكومة بـ"النعاج"، بينما وزراء الحزب التقدمي الاشتراكي والتيار الوطني الحر، والوزير علي حسن خليل، يقاتلون داخل الحكومة.

وظهر نحاس بين جموع من الشبان وكان يتحدث بالميكروفون، وقال ان عناصر الحزب جاؤوا من بيئة في الجنوب كانت عائلاتهم ترحّب بالاسرائيليين، وانه ليس صحيحاً أن غالبية اللبنانيين تكنّ العداء لإسرائيل كما قال نصر الله.

وقال، إنّ الحزب شارك في مؤتمر الطائف وكان في الوقت نفسه يتحسب لاحتمال ألا يتم توقيع سلام في لبنان في لعبة شيطانية حاكها حافظ الأسد.

واعتبر، أنّ الحزب لا يخيف اللبنانيين، فهو أنجز ما لم تنجزه كل منظومة الجيوش العربية لجهة مقاومة إسرائيل، وإذا ذكرونا بثيابهم إنهم شيعة، فهذه مشكلة علينا نحن حلها وننقذهم مما هم فيه.

حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر