3839 مصابين حالياً 2042 شفاء تام 70 وفيات 279 حالة جديدة 5951 إصابة مؤكدة فيروس كورونا في لبنان
Beirut
27°
|
Homepage
مصرف علاء الخواجة يراقب المصارف!
ليبانون ديبايت | الخميس 26 آذار 2020

"ليبانون ديبايت"

في ظل الازمة الصحية والمعيشية التي يعيشها لبنان والعالم جراء وباء "كورونا"، يجري الحديث عن نية الحكومة القيام بسلة تعينات بعضها مالي يطال نواب حاكم مصرف لبنان، بالإضافة الى تعيين رئيس وأعضاء لجنة الرقابة على المصارف.

ويبرز من الأسماء المقترحة لترؤس لجنة الرقابة على المصارف مايا دباغ وهي عضو في مجلس إدارة بنك ميد (Bank Med) بالإضافة ترشيح سليم شاهين وتانيا مسلم لعضوية اللجنة وهما ايضاً أعضاء في مجلس إدارة بنك ميد.


وهنا لا بد من التوقف عند سابقة خطيرة تحدث للمرة الاولى في تعينات لجنة الرقابة على المصارف اذ سيتولى ثلاثة أعضاء في مجلس إدارة أحد المصارف مهمة مراقبة المصرف الذي عملوا به بالإضافة الى مراقبة المصارف المنافسة وبالتالي يتحول بنك ميد الى "مصرف يراقب المصارف"!

وتشير معلومات "ليبانون ديبايت" الى أن هذه التركيبة تفوح منها روائح المحاصصة بين رئاسة الحكومة ورئيس بنك ميد رجل الاعمال علاء خواجة وصلة الوصل بينهما وزير الاقتصاد راوول نعمة الذي شغل قبل توليه حقيبته الوزارية منصب مدير عام بنك ميد.

ويتردد أن التيار الوطني الحر ليس بعيداً عن هذه التعينات كونه هو من سمّى نعمة للوزارة.

وهنا لا بد من السؤال، كيف تتغاضى حكومة المستقلين والحراك عن سابقة من هذا النوع؟ وكيف يقبل الوزراء تخطي مبدأ عدم تضارب المصالح الحاصل بشكل صارخ في هذا الظرف الحساس الذي تشهد فيه البلاد تجاوزات وانهيارات يدفع ثمنها لبنان وشعبه ومودعيه؟
الاكثر قراءة
موقفٌ متقدمٌ لـ"الكتائب" غداً 9 كارلوس سليم سيساعد في إعادة بناء مرفأ بيروت 5 سعر صرف الدولار في السوق السوداء اليوم 1
لهذا تفاعل ماكرون مع أبناء الجمّيزة 10 ما حقيقة تبلُّغ الحريري بوجود "الامونيوم" في المرفأ؟ 6 في خضم أزمة بيروت... وزير سابق يشتري منزل ممثلة عالمية 2
جنبلاط ليس في الأجواء! 11 القاضي خوري يوقف مدير عام الجمارك رهن التحقيق 7 وثيقة تثبت مسؤولية دياب وحكومته عن دمار بيروت 3
بالفيديو: طرد محافظ بيروت من منطقة مار مخايل 12 اغتيال عنصر في حزب الله وابنته بطهران 8 الحريري بَعد "لاهاي": لن أصطدمَ مع حزب الله 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر