4102 مصابين حالياً 2043 شفاء تام 74 وفيات 272 حالة جديدة 6223 إصابة مؤكدة فيروس كورونا في لبنان
Beirut
27°
|
Homepage
الإنهيار قادمٌ والسلطة مسؤولة
الجمعة 24 تموز 2020

"ليبانون ديبايت"

أكّد مرجع سياسي سابق أن كل ما تقوم به الحكومة اليوم من أجل إنقاذ الوضعين الاقتصادي والمالي ليس سوى محاولات لذر الرماد في العيون فالإنهيار قادم لا محالة ولبنان سيشهد تخبطاً لم يسبق له مثيل وخصوصاً إذا ظلّت الطبقة السياسية الحالية مُتحكمة بالبلاد والعباد.

وكشفَ أن جميع التقارير الخارجية تؤكد استحالة ترميم الوضع في لبنان قبل عشرة أعوام والكارثة أن وجود السلطة الحالية هو الذي يؤخر العلاج ويمنع استعادة البلد عافيته كونها الأكثر استفادة من كل ما يحصل والخوف الأكبر من استحداث قوانين تُجيز لهذه السلطة سرقة ودائع الناس في المصارف بشكل علني ومن دون خجل.
الاكثر قراءة
لهذا تفاعل ماكرون مع أبناء الجمّيزة 9 كارلوس سليم سيساعد في إعادة بناء مرفأ بيروت 5 سعر صرف الدولار في السوق السوداء اليوم 1
موقفٌ متقدمٌ لـ"الكتائب" غداً 10 مفاجأةٌ يُطلقها دياب... "إنتخاباتٌ نيابية مبكرة" 6 في خضم أزمة بيروت... وزير سابق يشتري منزل ممثلة عالمية 2
جنبلاط ليس في الأجواء! 11 اغتيال عنصر في حزب الله وابنته بطهران 7 وثيقة تثبت مسؤولية دياب وحكومته عن دمار بيروت 3
"قوى الأمن" تكشف سبب إستشهاد أحد عناصرها 12 ما حقيقة تبلُّغ الحريري بوجود "الامونيوم" في المرفأ؟ 8 الحريري بَعد "لاهاي": لن أصطدمَ مع حزب الله 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر