Beirut
31°
|
Homepage
قصّة التنسيق الأمنيّ الذي أصبح "شكليّاً"!
الثلاثاء 23 تموز 2019

"ليبانون ديبايت"

كشفَ النائب نهاد المشنوق خلال مشاركته في وثائقيٍّ شاملٍ أعدّته قناة "أم تي في" ضمن برنامج "اللائحة السوداء" للزميل رياض طوق، جزءاً من مرحلة التنسيق الأمني بين الأجهزة الامنية بُعيد تعيينه عام 2014 وزيراً للداخلية.

وقال "حينما وصلت إلى الداخلية، بذاكرتي ووعيي دائماً، أنّ المتعارف عليه في الأمن، أنّ الجيش هو الذي لديه اليد العليا، ولكن مسألة الإرهاب لم تكن تحتمل هذه النظرية، فأوّل قرار أتّخذته هو كيف يمكن التنسيق مع الجيش. وذهبت في أوّل زيارة لوزارة الدفاع وكان العماد جان قهوجي قائدًا للجيش وجلسنا في مكتبه".


أضاف المشنوق:"في أوّل اجتماعٍ لنا، قلت للجنرال قهوجي، أنا أعرف النظرة التقليدية التي تقول بأنّ الجيش لديه اليد العليا، ولكن هذا الإرهاب هو سمٌّ والكثير منه يقتل، ولكن هناك أنواعٌ من السمّ تُستعمل في الأدوية، ونسبتها محدودة جداً وتشفي".

حيث أننا عمليّاً، "مستعدون لأن نكون إلى جانبك في كلّ العمليّات الأمنيّة تحديداً في مواجهة الإرهاب، ولكن أنا لديّ طلب واحد، أنا شريكٌ أنا كشاهد لا أعمل. يقول المشنوق.

بمعنى أنّ "قوى الأمن شاهدة أو معاونة أو مساعدة، فإنّ هذه الصيغة لا أمشي بها، بل بأن يكون هناك شراكة بيننا وبينكم وبين الأمن العام، وبناء عليه نواجه الإرهاب".

وتابع وزير الداخلية السّابق:"حقيقة كان التجاوب كامل من قبل قهوجي، وكل سنوات العمل معًا، كانت الشراكة كاملة بكل ما للكلمة من معنى. ولذلك نجحنا سويًا، وكشراكة".

وقال المشنوق "بصراحة ووضوح، أنا الوزير السياسي من البيئة المتهمة بالإرهاب وهذا لم يكن متوفراً من قبل، وكان هذا التفاهم الذي نجح لاحقًا، وقد استفدنا من كل الظروف الإقليمية المحيطة بنا والتي كانت قد أتخذت قراراً واضحًا بلملمة الوضع الأمني في لبنان، وذهبنا لمواجهة الإرهاب في كل مكان استطعنا أن نصل إليه. وقمنا بخطة أمنية في عدة مناطق لبنانية، نجحت جميعها، ما عدا منطقة واحدة ما زالت لليوم قائمة لأسباب سياسية معروفة".

في المقابل، أكّد أنّ "التنسيق الذي كان قائمًا في العام 2014 بشكلٍ عميقٍ وجدّي بين الأجهزة الأمنيّة، واستمرّ ونجح وعاش وحقّق الكثير من النجاحات في العديد من المجالات أصبح في المدّة الأخيرة شكلي أكثر مما هو عملي".

وتعليقاً على النزاع الأمني القضائي الحاصل وأداء وزير الدفاع الياس بوصعب، أشار المشنوق، الى "استعمال الوزير بوصعب السياسي لما حدث في طرابلس"، مؤكداً "هذا جزء من الكوميديا السياسيّة التي رأيناها في الستة أشهر الأخيرة، والتي يعبّر عنها بشكلٍ أو بآخرٍ تيّار سياسيّ معيّن وكأنّه هو الحاكم والآخرين يعملون لديه أو لأجله لا للبلد ككل".
الاكثر قراءة
فتاة سورية تثير "الجدل" في بريطانيا 9 بالفيديو: عملية نوعية وخاطفة لـ"المعلومات" توقع بـ "التوتا" 5 مرسال غانم يكشف لـ"ليبانون ديبايت": "صار الوقت"... للمفاجأة! 1
"وقاحة لا توصف".. بالفيديو: عملية سرقة من داخل "الوزارة"! 10 سعيد: لا تتعاملوا مع بيان وفيق صفا بخفّة.."وقح"! 6 "امن المطار" يكشف معلومات جديدة عن الطائرة الخاصة 2
بيان هام لنائب باسيل... "سأبقى ناشطاً في التيار" 11 استعداد تركي لـ"الدخول بقوّة" إلى لبنان! 7 "طائرات مفخخة".. هجوم جوي واسع يستهدف السعودية 3
طهران تكشف عن "مفاجأة" عسكرية من العيار الثقيل! 12 "مفاجأة مدوية" في قضية انتحار الملياردير ابشتاين 8 حادث "مؤسف"في ملهى ليلي في بيروت وسقوط جرحى! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر