Beirut
24°
|
Homepage
شهيب يكشف ما حصل معه في رياض الصلح.. و"يعتذر"
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الخميس 17 تشرين الأول 2019

أشار عددٌ من المتظاهرين، الى أنّ "وزير التربية أكرم شهيّب ترجَّل من السيّارة لتهدئة الوضع بعد اطلاق مرافقيه النار في الهواء، فغادر المرافقون ليعود ويغادر هو لاحقًا".

وفي حديثٍ عبر قناة "الجديد"، أوضح شهيب،​ أنّ "مجموعة من الشبان اعترضوا سيارتي خلال عودتي مع زوجتي وابنتي من مكتبي في وسط المدينة ونزل أحد المرافقين لفتح الطريق فعمد أحد المتظاهرين الى ضربه على رأسه وبهدف الحماية أطلق مرافقي النار في الهواء".

وقال، "ترجلت من السيارة وتكلمت مع المتظاهرين شخصيًّا، واعتذر عن اطلاق النار".


ولفت شهيب، إلى "إننا عملنا على التظاهر قبل يومين دفاعًا عن التعبير عن الرأي وصونًا للحريات ولكن التظاهر لا يعني الاعتداء على الناس"، مشيرًا، إلى "إنني اتصلت بدورية للدرك لتسليم المرافقين مع العلم أنهما من ​قوى الأمن الداخلي​ وطلبت فتح تحقيق في الموضوع".
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر