Beirut
14°
|
Homepage
كارثة قادمة... ومناشدة
الثلاثاء 03 كانون الأول 2019

ناشد رئيس بلدية القاع المعنيين في الدولة والمؤسسات الإنسانية "مد يد العون للمساعدة في مواجهة موجة الصقيع والمتوقع أن تجتاح القاع، بعدما نبهت مصلحة الابحاث العلمية الزراعية وغيرها من المراصد الجوية من هذه الموجة والتي قد تصل الى مستوى منخفض جدًا ما تحت الصفر".

وقال في بيان اليوم، "إزاء هذه الكارثة القادمة، نناشد الدولة والمؤسسات الدولية والاجتماعية ونطلب منها اتخاذ التدابير اللازمة لحماية المواطنين أولًا ومزروعاتهم ثانيًا، لاسيما في ظل غياب مادة المازوت من محطات التوزيع والاموال من جيوب المواطنين، ذلك أنّ معظم الاهالي كانوا سابقا يتمونون بمادة المازوت ويدفعون لاحقًا لأصحاب المحطات إلّا أنّه في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وارتفاع سعر صرف الدولار اصبح هذا الأمر متعذرًا وبالتالي أصبح الاهالي عرضة للبرد والموت من جراء الصقيع القادم".

وختم: "نرى انه من واجبنا رفع الصوت عاليًا جدًا لمساعدة الناس لاجتياز هذه الأزمة، خصوصًا أنه يتواجد على اراضي بلدة القاع حوالي 45 ألف إنسان من اللبنانيين والنازحين السوريين القاطنين في الخيم الذين يعانون من فقدان مادة المازوت ولا يملك معظمهم المال لشرائها".
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر