Beirut
11°
|
Homepage
"أسبوع الغضب" مستمرٌّ... اليكم الطرقات المقطوعة
المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت | الاربعاء 15 كانون الثاني 2020

يستمرّ المحتجون بقطعِ الطرقات في مختلفِ المناطق اللبنانية لليوم الثاني على التوالي تحت عنوان "أسبوع الغضب"، احتجاجًا على التأخير في تشكيل الحكومة والسياسات الإقتصادية والمالية.

في هذا السياق، أعلنت غرفة التحكم المروري، أنّ الطرقات المقطوعة ضمن نطاق محافظة الجنوب هي دوار ايليا صيدا - مثلث خلدة - الشويفات - نفق المطار - بيروت الطريق البحرية سالكة باتجاه بيروت.





أما الطرقات المقطوعة ضمن نطاق محافظة البقاع، فهي المصنع - المرج - مستديرة زحلة - مدخل زحلة المنارة - سعدنايل - تعلبايا - قب الياس - جديتا العالي.




وفي الشمال، تم قطع طرقات ساحة حلبا - ساحة العبدة - مجدليا - المنية - البداوي - البحصاص - ساحة النور - جسر البالما - كفرحزير.




كما تم قطع السير على اوتوستراد عاليه عند مفرق شويت بالاتجاهين.




ولفتت غرفة التحكم المروري، الى أنّ "جميع الطرقات ضمن بيروت سالكة حاليًا".




وأشارت، الى أنّ "اوتوستراد شكا جبيل جونية جل الديب وصولًا الى بيروت سالك حاليًا بالاتجاهين".




وفي الكورة، قطعَ عددٌ من المحتجين أوتوستراد كوسبا - الكورة بالسيارات، رافعين الأعلام اللبنانية، بحسب ما افادت "الوكالة الوطنية للإعلام".

في الشوف، قطعَ محتجون الطريق الرئيسية في بلدة كفرحيم - مفرق ديربابا صباحًا أمام السيارات لا سيما حافلات نقل طلاب المدارس والجامعات وتشهد المنطقة زحمة سير خانقة.

و تعتبر الطريق الدولية في صوفر سالكة في الاتجاهين، فيما لا تزال الطريق عند مفترق بلدة شويت مقفلة جزئيا وقد فتحت على مسرب واحد في الاتجاهين يسمح بمرور سيارة واحدة.

وأشارت "الوكالة الوطنية للإعلام"، الى أنّ الطريق سالكة اليوم على طول الساحل الممتد من منطقة العقيبة حتى نهر الكلب وحركة السير طبيعية، مع انتشار عناصر من القوى الأمنية على جانب الطريق.

كما اشارت الى فتح الطريق عند نقطة دار الحنان بين بلدتي المنارة والصويري والواصل بين راشيا والمصنع بعدما كان قطعه محتجون صباحًا لبعض الوقت.

وافادت الوكالة أيضًا أن الحركة عادت الى طبيعتها في المتن وان الاوتوستراد الساحلي الممتد من الضبيه الى الدورة سالك أمام السيارات وكذلك الطريق البحرية وحركة السير ناشطة".

وذكرت ان المدارس تفاوتت نسبة التزامها بقرار وزير التربية والمصارف والمحال التجارية فتحت أبوابها كالعادة.

وتشهد طرابلس وضواحيها حركة سير خجولة، حيث عمد المحتجون منذ الخامسة صباحا الى قطع اوصال المدينة، واقفلوا طرقا دولية ورئيسية وفرعية بالاطارات المشتعلة وحاويات النفايات ومكعبات الباطون، وقطعوا الأوتوستراد الدولي عند نقطة البالما في الاتجاهين، والطريق البحرية، والطريق العام في البداوي ومستديرة الملولة وتحت جسر المشاة في التبانة والمسارب المؤدية الى منطقة البحصاص وطريق الشلفة في أبي سمراء التي تربط المنطقة بقضاء الكورة، ومستديرة المرج في الميناء وأمام محطة القطار بالقرب من مرفأ طرابلس وطلعة المشروع في القبة وطرقا أخرى فرعية، وسط انتشار كثيف لعناصر الجيش وقوى الامن الداخلي، بحسب ما ذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام".

وقد علقت المدارس والجامعات والمعاهد والثانويات الدروس اليوم بسبب استمرار قطع الطرق وحفاظا على سلامة الطلاب.

الى ذلك، قطع محتجون طريق الضنية الرئيسية التي تربطها بمدينة طرابلس في محلة البياض، بإطارات السيارات ، ما تسبب بتوقف السير على الطريق، ودفع المواطنين إلى سلوك طرق بديلة للوصول إلى أشغالهم ومنازلهم.
الكورة
تعلبايا
طرابلس
البياض - الضنية
مفرق شويت - صوفر
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر