80908 مصابين حالياً 304191 شفاء تام 4971 وفيات 3202 حالة جديدة 390070 إصابة مؤكدة فيروس كورونا في لبنان
Beirut
13°
|
Homepage
من إستهدفت الغارة الإسرائيلية على سوريا؟
المصدر: عربي بوست | الجمعة 22 كانون الثاني 2021

ذكرت وسائل الإعلام السورية الرسمية، أنّ "غارات جوية نفذها الطيران الإسرائيلي ضد مواقع للنظام السوري في محافظة حماة، صباح الجمعة 22 كانون الثاني 2021، في هجوم إسرائيلي على سوريا هو الثاني خلال 10 أيام.

وكالة الإعلام السورية أكدت من جانبها، أنّ "الدفاعات الجوية السورية تصدت لهجوم إسرائيلي على سوريا، إستهدف محافظة حماة، فيما أوردت وسائل إعلام محلية أنباء عن سماع دوي انفجارات هناك".

وفي الوقت الذي لم تذكر الجهات المختصة أو المصادر الإعلامية أي خسائر بشرية أو مادية في الهجوم، فإنّ "أحدث غارات إسرائيل على مواقع النظام في سوريا قد أسفرت عن 23 قتيلاً".


ففي فجر الأربعاء 13 كانون الثاني 2021، شنّت طائرات إسرائيلية غارات على مخازن أسلحة ومواقع عسكرية قد أسفرت في شرق سوريا عن 23 قتيلاً من قوات نظام بشار الأسد، ومجموعات موالية لإيران.

وكالة الأنباء الرسمية في سوريا (سانا) قالت حينها إن "عدواناً إسرائيلياً استهدف مناطق في دير الزور والبوكمال"، مشيرةً إلى أنه "يجري التحقيق في نتائج الضربات الإسرائيلية".

لكن وكالة الأنباء الفرنسية نقلت عن المرصد السوري لحقوق الإنسان قوله إنّ سلاح الجو الإسرائيلي "شنّ أكثر من 18 ضربة جوية في المنطقة"، مشيراً إلى أن القصف تسبب بمقتل سبعة عناصر من قوات النظام، بالإضافة إلى 16 آخرين من المقاتلين الموالين لإيران من غير السوريين، كما أصيب أكثر من 28 آخرين بجروح بعضهم في حالات خطرة.

المرصد لفت إلى أنّ الهجوم الإسرائيلي على سوريا "أسفر عن تدمير مستودعات أسلحة"، مشيراً إلى أنّ المواقع المستهدفة تتمركز فيها "ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني وفاطميون، وأنّ هذه الميليشيات تتّخذ من هذه المواقع مراكز للتدريب وإعداد المقاتلين".

ونهاية كانون الأول الماضي، كشف تقرير نادر للجيش الإسرائيلي أنه تم قصف نحو 50 هدفاً في سوريا خلال العام 2020.

ولم يقدم التقرير السنوي للجيش الإسرائيلي تفاصيل عن الأهداف التي قصفت، لكنّ إسرائيل شنّت منذ العام 2011، مئات الضربات التي استهدفت قوات الأسد وأخرى إيرانية تدعم النظام، إضافة إلى مقاتلين من حزب الله اللبناني يساندون الأسد.

كذلك تعهّدت إسرائيل بإستمرار منع إيران من ترسيخ وجودها العسكري في جارتها الشمالية، وتقول تل أبيب إن الوجود العسكري الإيراني في سوريا تهديد استراتيجي، وإن إيران تسعى إلى إقامة وجود دائم على حدودها الشمالية.

إلى جانب الهجوم الإسرائيلي على سوريا، فإن "الولايات المتحدة تشن في بعض الأحيان غارات جوية على مواقع تابعة لميليشيات تتلقى دعماً من إيران في سوريا".

وكالة "رويترز" كانت قد نقلت في وقت سابق عن مصادر مخابراتية إقليمية قولها إن الضربات الإسرائيلية على سوريا جزء من حرب خفية أقرتها واشنطن، وتأتي في إطار السياسة المناهضة لإيران، التي قوَّضت خلال العامين الماضيين القوة العسكرية لطهران، دون أن تؤدي إلى زيادة كبيرة في الأعمال العدائية.
انضم الى قناة "Spot Shot by Lebanon Debate" على يوتيوب الان، اضغط هنا
الاكثر قراءة
الصحة العالميّة تَكشفُ تاريخ إنتهاء جائحة "كورونا" 9 الحريري ينقلب من أجل "تيكيت" 5 "وقت الجدّ" 1
"دسائس وكمائن"... هذا ما أكّده مسؤول أميركي عن سلامة! 10 كيف إفتتح دولار السوق السوداء اليوم؟ 6 قتيلان في برج البراجنة... وهذا ما قالته عشيرة آل زعيتر 2
لتحذيرهم من "خطر"... رسالةٌ "شيعيّة" موجّهة لـ "السُّنة" 11 سرّ هاتف لقمان سليم 7 حواجز مسلّحة وأمن ذاتي... هنا "دولة الضاحية"! (فيديو) 3
"قناةٌ تلفزيونيّة تهدّد الإستقرار؟" 12 "حزب الله" للعهد: تدبّر أمرك... 5 اسباب للتمسك بالحريري 8 أصيب بكورونا بعد تلقيه اللقاح في لبنان... التفاصيل الكاملة! (فيديو) 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر