Beirut
28°
|
Homepage
تصريحٌ جديدٌ حول "جدري القردة!"
المصدر: العربية | الاحد 26 حزيران 2022

أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس أن تفشي جدري القردة يشكل تهديداً صحياً يثير قلقاً بالغاً لكنه لا يشكل في الوقت الراهن حالة طوارئ صحية عالمية.

وإثر اجتماع خبراء لتقييم الأوضاع على هذا الصعيد، قال تيدروس في بيان: "في الوقت الراهن لا يشكل (تفشي جدري القردة) حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقاً دولياً"، في إشارة إلى أعلى مستوى تأهب يمكن لمنظمة الصحة العامة أن تعلنه، وفق فرانس برس.

كما أضاف بعد الاطلاع على تقرير الخبراء أن "لجنة الطوارئ عبّرت عن هواجس جدية بشأن حجم التفشي الحالي وسرعته"، ولفتت إلى أمور كثيرة لا تزال مجهولة على صعيد التفشي والفجوات في البيانات، فيما أشار تيدروس إلى وجود تباين في آراء الخبراء.


كذلك أوضح أن التقرير خلص إلى أن "الوضع في الوقت الراهن لا يشكل حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقاً دولياً"، لكنه شدد على أن "اجتماع اللجنة بحد ذاته يعكس تزايد المخاوف بشأن التفشي العالمي لجدري القردة".

يشار إلى أن جدري القردة مرض نادر يمكن أن ينتقل من الحيوان للإنسان وبالعكس. وتشمل أعراضه الحمى وآلام العضلات وتضخم الغدد الليمفاوية والقشعريرة والإرهاق وطفحا جلديا يشبه الجدري على اليدين والوجه.

والمرض عموماً متوطن في غرب إفريقيا ووسطها، وسجلت إصابات به في أوروبا منذ مايو ويتزايد منذ ذلك الحين عدد الدول التي رصدته على أراضيها.

كما تم إبلاغ منظمة الصحة بتسجيل أكثر من 3200 إصابة بجدري القردة في أكثر من 50 بلداً وحالة وفاة واحدة هذا العام.

يذكر أنه في 14 حزيران، أعلن تيدروس أنه قرر عقد اجتماع للجنة الطوارئ لتقييم ما إذا كان التفشي يشكل حالة طوارئ صحية تثير القلق دولياً.
انضم الى قناة "Spot Shot by Lebanon Debate" على يوتيوب الان، اضغط هنا
الاكثر قراءة
سعرُ دولار السوق السوداء مساء اليوم 9 سعرُ دولار السوق السوداء صباح اليوم الإثنين 5 تعرّض موكب وزير الداخليّة لحادث سيْر... وهذه حالته 1
خلال ممارسته لهوايته... حصلت "الفاجعة" 10 في هذه الحال... الدولار يتخطى الـ 42000! 6 أسعار جديدة للمحروقات! 2
خبرٌ "سارّ" من وزير المال إلى المتقاعدين! 11 "الكلمة الفصل" لـ برّي 7 "بنزين مغشوش" يملأ محطات لبنان؟ 3
"حزب الله" يوسّع مشروع السجاد 12 باسيل لم ينجح في إبعاد جريصاتي 8 "احتمالات الحرب سترتفع"... رسالةٌ من تل أبيب لـ "حزب الله"! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر