Beirut
23°
|
Homepage
إسرائيل تستعد لعملية حزب الله
المصدر: 24 | الجمعة 26 أيار 2023 - 16:58

ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية، أن "حزب الله" يفكر في القيام بعمليات ضد إسرائيل تشمل استيلاء وحدة رضوان التابعة له على مستوطنة في الشمال الإسرائيلي، حتى ولو كان الإيرانيون يعلمون جيداً أن حرباً كهذه ستكون الأخيرة للتنظيم، وستدمر لبنان.

وقالت الصحيفة، في تحليل أعده الصحفي الإسرائيلي المعروف ألون بن دافيد، تحت عنوان "شهية حزب الله مفتوحة.. ولكنه يعلم أن الحرب مع إسرائيل ستكون الأخيرة"، أنه لم يكن لدى المؤسسة الأمنية الإسرائيلية متسع من الوقت لتنعم بنجاح عملية "الدرع والسهم" في قطاع غزة، حيث بدأت الأخبار المزعجة تتوالى من لبنان وسوريا.

وتابعت, "لم تأت الأخبار بعد على مستوى التحذيرات الملموسة، لكنها مزعجة بما يكفي لدفع النخبة الأمنية إلى جولة من التحذيرات العلنية لحزب الله".


وأشارت معاريف إلى أن "حركة صغيرة مثل الجهاد تمكنت من مضايقة نصف إسرائيل لمدة 5 أيام، وأثارت في حزب الله رغبة بالشعور مرة أخرى بأنه المقاومة الرائدة ضد إسرائيل".




وأوضحت الصحيفة أن "حزب الله" يدرس عدة أفكار لتنفيذ عمليات ضد إسرائيل من لبنان وسوريا، ومن المحتمل أيضاً أن يكون الإيرانيون، الذين طالبوا نصرالله حتى الآن بتوخي الحذر وتجنب الانجرار إلى حرب مع إسرائيل، مستعدين الآن لمنحه "حبلًا أطول".

وتابعت, "عندما تضيف إلى ذلك حقيقة أن مقاتلي وحدة الرضوان التابعة لحزب الله يقتربون أكثر فأكثر من السياج منذ عام، يصبح الأمر مقلقاً أكثر".

وأشارت إلى أن, "الرضوان" التي تم تدريب عناصرها على عبور السياج والاستيلاء على إحدى المستوطنات الإسرائيلية، أنشأت مؤخراً سلسلة طويلة من المواقع القريبة جداً من الحدود".

وعن عناصر وحدة الرضوان، ذكرت الصحيفة أن "كثيرين منهم منهم حاربوا في سوريا، واكتسبوا خبرة قتالية عالية، ولكن منذ ذلك الحين عانوا من الكسل، وبالنظر إلى العرض العسكري لحزب الله، الأسبوع الماضي، يمكن ملاحظة تآكل المعدات التي بدت قديمة ولم يتم صيانتها جيداً".

وتابعت الصحيفة, "قدرات عملياتهم الخاصة ليست كما كانت عليه من قبل، ففي السنوات الأربع الماضية، فشل حزب الله مرة تلو الأخرى".

وأضافت أن "التنظيم اللبناني يعتقد أن إسرائيل منقسمة ولا تجرؤ على خوض حرب ضده، لافتة إلى أنهم قد يكونوا على حق لأن رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو، لم يتجرأ قط على قيادة إسرائيل إلى الحرب".

ورغم نقاط ضعف التنظيم اللبناني، أوصت الصحيفة بعدم التقليل من شأنه، فهو قوة برية مدربة قوامها 8 آلاف شخص، يمكنه في غضون ساعات عبور الحدود واحتلال مستوطنة إسرائيلية، وفي الخلفية مجموعة هائلة من الصواريخ والقذائف التي ستوفلا له غطاء نارياً، وفي نفس الوقت يعرف كيف يلحق أضراراً جسيمة بإسرائيل، بما في ذلك ضربات دقيقة على أهداف استراتيجية".

وقالت "معاريف" إن: "الجيش الإسرائيلي يفترض أن تفعيل وحدة "الرضوان" سيكون فقط من خلال سيناريو تصعيد تدريجي، أو أنه سوف يسبقه تحذير استخباراتي واضح، وفي كلتا الحالتين، يجب أن يكون الافتراض العملي هو المفاجأة، سواء بالنسبة إلى التوقيت أو المكان، أو كلاهما، وفي حال تسلل القوات البرية من الشمال، سيتبيّن أن قدرات الجيش الإسرائيلي محدودة، مستطردة: "ما ينقص بشكل أساسي في القيادة الشمالية، نشر العديد من المدفعية التي تكون قادرة على إطلاق نيران كثيفة لإحباط تسلل قوة رضوان".

وذكرت أن, "حزب الله وداعميه الإيرانيين يعلمون جيداً أن الحرب ضد إسرائيل ستكون الأخيرة، وستترك لبنان مدمراً بالكامل، مشيرة إلى أن الإيرانيين أوضحوا لنصرالله أنهم قاموا ببناء قدرات هائلة لردع إسرائيل عن مهاجمة إيران، أو لمعاقبتها حال قيامها بذلك".



انضم الى قناة "Spot Shot by Lebanon Debate" على يوتيوب الان، اضغط هنا
الاكثر قراءة
أسعارٌ جديدة للمحروقات 9 بطائرة من ذهب الراعي الى باريس؟ 5 معلومات عن خاطفي المواطن السعودي... والفدية التي طلبوها! 1
باسيل ينتقد "الثنائي الشيعي"... ويؤكّد: اتفقنا مع المعارضة! 10 الخطر يداهم حاملي الدولار... إنتبهوا على مدخراتكم في المنازل! 6 نصيحة الى زعيم لبناني كبير: ضبضب غراضك وفل! 2
وهّاب يُطالب بـ "أشد عقاب": عملية حقيرة! 11 بيان من السفارة السعودية في بيروت... وتعليمات لموظفيها! 7 برّي يخسر "الرهان".. ويقع في ورطة 3
عملية خطف "لا مثيل لها" بطلها ميقاتي وأحد الوزراء! 12 الجيش يحرّر المخطوف السعودي! 8 انتشارٌ عسكري لـ "القومي" في الجنوب... صور تُكشَف للمرة الاولى! 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر