Beirut
29°
|
Homepage
فورين بوليسي: لماذا سيندم أردوغان على إلغاء انتخابات اسطنبول؟
المصدر: العربية | الاحد 19 أيار 2019

أصدر المجلس الأعلى للانتخابات في تركيا قراراً بإلغاء نتائج الانتخابات البلدية باسطنبول في 6 أيار، وهي الانتخابات التي جرت في 31 آذار وانتصرت فيها المعارضة على حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، الذي يتزعمه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وبحسب مقال بروفيسور هنري باركي، أستاذ العلاقات الدولية والباحث في مركز دراسات الشرق الأوسط بمجلس العلاقات الخارجية الأميركية، والذي نشره موقع مجلة "فورين بوليسي Foreign Policy"، لم يكن القرار مفاجئاً، فمنذ أكثر من شهر، ظل حزب "العدالة والتنمية" وكذلك الصحافة التركية، التي يسيطر عليها أردوغان بالكامل تقريباً، يضعون أحجار الأساس تمهيداً لهذا القرار من خلال الادعاء بوجود مخالفات والادعاء بجميع أنواع التجاوزات من جانب القائمين على عملية التصويت.

ولا تعد هذه هي المرة الأولى التي يلجأ فيها حزب "العدالة والتنمية" إلى التحايل على النتائج الانتخابية، لكي تتوافق مع رغباته. ففي استفتاء عام 2017 الدستوري، الذي استبدل النظام البرلماني بالنظام الرئاسي الحالي، تمكن أردوغان من تحويل هزيمته في صناديق الاقتراع من خلال الحشد للتصويت بمقترعين في اللحظة الأخيرة وغيرها من وسائل الغش.


ولكن يبدو أن هناك أمراً مختلفاً في التدخل الأخير، فعلى عكس عام 2017، استغرق الأمر أكثر من شهر من الضغط العلني المكثف من أردوغان حتى يتمكن مجلس الانتخابات من إلغاء انتخابات شرعية تماماً، حيث جرت العملية الانتخابية على مرأى من الجميع وأنصار حزب "العدالة والتنمية" ومعارضوه، على حد سواء.

ويكمن الاختلاف الآخر في أن الفائز الشرعي في اسطنبول هو أكرم إمام أوغلو. ويعد أكرم أوغلو، مرشح حزب "الشعب الجمهوري" المعارض، وجهاً جديداً نسبياً، وقد نجح في خوض سباق انتخابي مثالي تقريباً. ركز أكرم أوغلو على القضايا المحلية ولم يشارك في مبارزات علنية مع أردوغان وأتباعه، الذين زعموا أن هذه الانتخابات كانت في الواقع تتعلق بالقضايا الوطنية والمؤامرات الأجنبية والإرهاب وسوريا، وسلسلة من القضايا التي لا علاقة لها بمشكلات محلية مثل المياه والنقل وسوء الخدمات.
لمزيد من التفاصيل الرجاء الضغط على الرابط الاتي:
https://bit.ly/2HGWlmr
الاكثر قراءة
"أوركسترا لإستهداف الحريري".. وهذا هو الهدف 9 "زينب" غادرت بيروت منذ شهر.. وعُثر عليها في بعلبك! 5 بالصور: بعد "الضجة" التي آثارتها.. ابنة نواف الموسوي تعقد قرانها! 1
ضو لروكز: "ليش محيتا يا عميد؟ هيدا العميد يللي بيطفي تلفونو؟" 10 الجيش يداهم حي آل المقداد في الرويس 6 قطيش "يُناقض" نصرالله: لو يكشف السنيورة.. حزب الله توسل 2
تعرُّض طبيب لـ "الضرب" في مستشفى تبنين.. و "أمل" تنبّه 11 جان عبيد.. نائب "برتبة رئيس"! 7 بالفيديو: اشكالات واعتقالات في مطار بيروت 3
بين وهاب والسفير السوري.. لا كلام ولا سلام 12 اسود للحريري: في لبنان لا يمكنك أن تنفذ شيئاً 8 موجة حر تضرب لبنان بدءًا من الخميس 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر