Beirut
|
Homepage
أول تعليق للبحرية الإيرانية على احتجاز الناقلة البريطانية
المصدر: روسيا اليوم | السبت 20 تموز 2019

اعتبر قائد القوات البحرية الإيرانية حسين خانزادي أن قواته أبلت بلاء حسنا باحتجاز ناقلة النفط البريطانية مؤكدا أن هذه الخطوة لم تكن للرد بالمثل، بل بطلب من منظمة الملاحة الإيرانية.

وصرح بأنه يعتبر ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة في جبل طارق جزء من إيران، رغم أنها تحمل النفط الإيراني فحسب.

ووجه خانزادي تحذيرا لـ"من يعيشون في القصور الزجاجية"، بألا يرموا إيران بالحجارة.


وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن يوم الجمعة احتجاز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، قال إنها لم تلتزم بقوانين الملاحة البحرية.

وذكر أن قوارب القوات البحرية في المنطقة وبأوامر من مؤسسة موانئ محافظة هرمزغان قامت باحتجاز الناقلة "ستينا إمبرو".

وأضاف أنه تم توجيه الناقلة إلى السواحل الإيرانية وتسليمها إلى منظمة الموانئ والملاحة الإيرانية لبدء التحقيقات وطي المراحل القانونية.

جدير بالذكر أن احتجاز البحرية البريطانية لناقلة نفط إيرانية قالت إنها كانت متجهة إلى سوريا بالقرب من جبل طارق، تسبب بالتوتر مع إيران ووصفت طهران أعمال البحرية البريطانية بـ"القرصنة"، وتوعدت باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد ناقلات نفط بريطانية.
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر