Beirut
23°
|
Homepage
ميقاتي يتحدّث عن "إجراءات صعبة لكنها ضرورية للإنقاذ!"
المصدر: الجمهورية | الثلاثاء 18 كانون الثاني 2022

توقّف رئيس الحكومة نجيب ميقاتي, "عند قرار الثنائي حركة أمل وحزب الله بإنهاء المقاطعة لمجلس الوزراء، قائلاً: "هذا قرار أقدّره، ولا يعنيني ما هي خلفياته وحيثيات توقيته. ما يهمني هو انّ "الثنائي" اتخذ موقفاً إيجابياً، وانّ الحكومة ستعود الى الاجتماع قريباً، ومن المفترض أن تنتهي وزارة المال من تحضير مشروع الموازنة خلال أيام قليلة بعدما أنجزت حتى الآن معظم بنوده، وعندما تحيله الى رئاسة الحكومة سأدعو الى جلسة لمجلس الوزراء بغية درسه ومناقشته، وأنا أتوقع انعقاد هذه الجلسة خلال الأسبوع المقبل".

وفي حديث لـ "الجمهورية" ضمن مقال للصحافي عماد مرمل, إعتبر ميقاتي, انّ "عودة مجلس الوزراء الى الالتئام هي حيوية من أجل انتظام العمل الحكومي والنبض المؤسساتي وتسيير شؤون الدولة، والأمر لا يرتبط فقط بمتطلبات صندوق النقد الدولي وضرورات التفاوض معه".

وأشار ميقاتي, الى انّ "الاتجاه العام للوضع في لبنان يوحي بالإيجابية في هذه الفترة، ونحن نحرز تقدماً في المحادثات التمهيدية بيننا وبين صندوق النقد الدولي والامور معه تسير الى الامام".


ولا ينكر ميقاتي، تبعاً للمحيطين به، انّه "عندما يحصل اتفاق رسمي مع الصندوق ستكون هناك إجراءات صعبة، ولكنها ضرورية للإنقاذ، وهي ستوصلنا في نهاية المطاف الى الخروج المتدرج من النفق الذي حوصرنا في داخله".

ويشيد ميقاتي, "بالإصرار المتواصل من الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون على وضع الحلول على السكة"، معتبراً انّ "محبة ماكرون للبنان واندفاعه لمساعدته لا يماثلهما سوى محبة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي واندفاعه لدعم بلدنا"، لافتاً الى انّه "لمس هذا الأمر بوضوح خلال لقاءاته به، وهو للأمانة لم يوفّر جهداً سياسياً ولا اتصالاً دولياً لدعم لبنان ومنعه من السقوط، وصولاً الى إزالة العقبات التي تعترض بعض المسائل الإجرائية".

وأبدى ميقاتي, "ارتياحه الى تراجع سعر الدولار، يؤكّد أنّ هناك حاجة إلى خطتين قصيرة وطويلة الأمد لتحصين الليرة والنهوض بالاقتصاد مجدداً، «وهذا ما نحاول أن نعمل عليه".

وأوضح ، تبعاً للمطلعين، انّه "يضع نصب عينيه السعي الى إزالة كل اسباب التحسس السعودي والخليجي حيال لبنان، كاشفاً انّه يتابع شخصياً، ليلاً نهاراً، ملف منع تصدير سموم الكبتاغون والمخدرات الى المملكة العربية السعودية ودول الخليج، وانا سأفعل ما بوسعي لتحسين العلاقات مع اشقائنا العرب".

وبالانتقال الى الانتخابات النيابية، أكّد ميقاتي, "الحرص على إجرائها في موعده"ا، مشدّداً على أنّ "حضور الرئيس سعد الحريري في هذا الاستحقاق هو ضروري، سواء عبر شخصه او من خلال تياره. كذلك يعتبر انّ وجود الحريري في لبنان اكثر من مهم وملحّ في هذه المرحلة".
تابعوا آخر أخبار "ليبانون ديبايت" عبر Google News، اضغط هنا
الاكثر قراءة
"وصلنا على الحفّة"... وزير يُحذِّر من "سيناريو خطير" 9 مُرشّح يَخطف رقماً سنيًّا كبيرًا جدًا... ولم يُحالفه الحظّ 5 إنخفاضٌ "كبيرٌ" في دولار السوق السوداء! 1
إرتفاعٌ في دولار السوق السوداء! 10 إرتفاعٌ "كبير" في أسعار المحروقات! 6 جوزيف أبو فاضل يكشُف عن "أول إدعاء من قبل 68 نائب"! 2
ردّة فعل... إنتقامية 11 غياث يزبك بعد إنتخابه: "حذارِ من الإغتيالات".. وهكذا أمضى باسيل "ليلة النحيب"! 7 مطاردة للجيش في الليلكي وسقوط قتيل... (فيديو) 3
الدولار الى 47 الف والسر "رقم 5"... عماد رزق: مجلس النواب مش مطوّل! (فيديو) 12 حُسِمت... هل ينضمّ ريفي إلى "كتلة القوّات"؟! 8 نداءٌ إلى حاملي الدولار... خبيرٌ إقتصادي يتحدث عن الخطة الأمثل! (فيديو) 4
حمل تطبيق الهاتف المحمول النشرة الإلكترونيّة تواصلوا معنا عبر